أعلن النادي الأهلي رسميا التعاقد مع المدافع السوري عبدالله الشامي لمدة 3 مواسم مقبلة في صفقة انتقال حر بعد فسخ اللاعب لتعاقده مع نادي الصفا اللبناني.

وحصل النادي الأهلي على الاستغناء الخاص لعبدالله الشامي، وبدأ سمير عدلي مدير العلاقات العامة بالقلعة الحمراء اجراءات دخوله لمصر.

وبدأ سمير عدلي اجراءات الحصول على تأشيرة دخول المدافع السوري لمصر من أجل التوقيع رسميا للنادي الأهلي والانضمام لتدريبات الفريق.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد اتخذ قرارا بمعاملة اللاعب السوري مثل المصري، مع وضع شرط بضم لاعبين اثنين فقط من سوريا او من فلسطين او لاعب من كل جنسية.

وأكد عصام سراج مدير التعاقدات بالنادي الأهلي على أن اللاعب اجتاز الاختبارات الطبية التي اجريت له في لبنان.

وأشار سراج الى أن الصفقة تمت من خلال التواصل مع احد الوكلاء، وتوجه بعد ذلك الى لبنان من أجل انهاء الصفقة رسميا.

وأنهى مدير التعاقدات بالأهلي تصريحاته مؤكدا على أن اللاعب سوف ينضم لتدريبات الفريق فور حصوله على تأشيرة دخول مصر.

وسبق ولعب الشامي الذي ولد عام 1994 لنادي الطليعة السوري ثم انتقل لنادي الصفا اللبناني، قبل أن يفسخ تعاقده مع الأخير وينضم للنادي الأهلي.

الجدير بالذكر أن الجهاز الفني للنادي الأهلي بقيادة حسام البدري قد طلب في الفترة الأخيرة تدعيم صفوف الفريق بمدافع بعد رحيل أحمد حجازي للدوري الانجليزي معارا لنادي وست بروميتش.