أوضح ثروت سويلم ،المدير التنفيذي للاتحاد المصري لكرة القدمـ أنه تم إرجاء تحديد موقف عودة الجماهير للمدرجات في البطولات المحلية لما بعد مباراة منتخب مصر والكونغو ،المقرر لها 8 أكتوبر في الجولة الخامسة للتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا.

وبات المنتخب المصري قريبا من التأهل للمونديال بعد اعتلاءه قمة المجموعة الخامسة برصيد 9 نقاط، ثم أوغندا ثانيا برصيد 7 نقاط، وغانا ثالثا في المركز الثالث برصيد 5 نقاط والكونغو في المركز الرابع الأخير بنقطة واحدة.

وكشف سويلم، في تصريحات للصحفيين اليوم الأحد، بحضور مراسل وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، أن هناك اجتماعا أمنيا سيتم عقده مع عدة جهات في الدولة عقب مباراة منتخب مصر والكونغو، لتحديد الموعد النهائي لعودة الجماهير للمدرجات في الدوري الممتاز وكأس مصر بعد غياب طويل .

وأتم حديثه قائلا : " الجميع يعلم أهمية عودة الجماهير للمدرجات المصرية لإشعال المنافسات بين الفرق كذلك دعم الفرق التي تشارك في البطولات القارية والمنتخبات القومية ".

يشار إلى أنه تم حظر حضور الجماهير المباريات المحلية عقب احداث مباراة الأهلى والمصري في استاد بورسعيد والتي اسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من الأشخاص في شهر فبراير عام 2012.