أكد حماده المصري عضو اللجنة الأولمبية المصرية على أن موقف النادي الأهلي فيما يخص لائحته الخاصة واجراء جمعيته العمومية سليم.

وكانت الأولمبية المصرية قد قامت بإقرار اللائحة الاسترشادية على النادي الأهلي وابطال جمعيته العمومية بسبب عدم الالتزام بالإجراءات.

وأشار المصري في تصريحات لبرنامج "استاد الهدف" عبر اذاعة "الشباب والرياضة" "اتحاد الكرة مجبر على اجراء الانتخابات قبل 30 نوفمبر".
 
وتابع "القانون واضح، يجب على الاندية والاتحادات توفيق اوضاعها قبل 30 نوفمبر المقبل، القانون فوق الجميع ويجب ان يٌنفذ".

وشدد المصري على أن عدم توفيق الاوضاع يعني حل مجلس الادارة، اللجنة الأوليمبية حصلت على جميع الموافقات من الهيئات الرياضية الدولية قبل إقرار قانون الرياضة الجديد.

وعن موقف النادي الأهلي قال المصري "موقف القلعة الحمراء سليم، ومجلس ادارته يسير بخطوات سليمة ولا اعلم لماذا هناك تعنت ضده".
 
واختتم "اتمنى ان يكون هناك جلسة بين مسؤولي الاولمبية والأهلي لإيجاد حل للأزمة، فالأولمبية كيان كبير وكذلك النادي الأهلي".