يتسلح كل من مانشستر يونايتد بالثقة التامة بعد البداية الرائعة له في الموسم الحالي بالدوري الإنجليزي حيث جمع عشر نقاط بعد ثلاثة انتصارات وتعادل واحد فيما يحتل تشيلسي حامل اللقب المركز الثالث برصيد تسع نقاط من ثلاثة انتصارات متتالية أعقبت هزيمته المفاجئة أمام بيرنلي في بداية رحلة الدفاع عن لقبه.

مانشستر يونايتد قد يفتقد جهود نجمه الفرنسي بول بوجبا ، في مباراته يوم الأحد المقبل أمام ضيفه إيفرتون ، بسبب الإصابة في الأربطة.

وتشهد هذه المباراة مواجهة خاصة بين البلجيكي روميلو لوكاكو مهاجم مانشستر يونايتد وفريقه السابق إيفرتون.

وسجل لوكاكو ستة أهداف في ست مباريات خاضها مع مانشستر يونايتد منذ أن انتقل إليه قادما من إيفرتون الذي سجل معه 71 هدفا في المواسم الثلاثة الماضية.

ولكن اللاعب قال إنه لا يشعر بأي ضغوط بعد هذا الانتقال. وأوضح ، على موقع النادي بالانترنت ، : "هناك العديد من الأهداف في الفريق. هذا هو ما يريده المشجعون ،وما نريده جميعا. نجتهد بشدة في التدريبات يوميا".

وعانى إيفرتون كثيرا بعد رحيل لوكاكو فيما أكد اللاعب أن تركيزه سينصب فقط في هذه المباراة على تحقيق فوز جديد لمانشستر يونايتد.

وقال لوكاكو : "أحاول الاستمرار فقط... المباراة القادمة أمام إيفرتون. نسعى للاستعداد بشكل رائع وتحقيق نتيجة أخرى".

ويحتاج تشيلسي إلى استعادة انتعاشه سريعا بعد مباراته في دوري الأبطال هذا الأسبوع من أجل تقديم عرض قوي أمام ضيفه أرسنال يوم الأحد المقبل في مباراة أخرى بهذه المرحلة.

وقال الإسباني سيسك فابريجاس نجم خط وسط تشيلسي ، قبل مواجهة فريقه السابق أرسنال ، : "نركز فقط الآن في مباراة أرسنال وهي مواجهة قوية... إنها فترة صعبة للغاية بالنسبة لنا. من الممكن أن يجري المدرب مداورة في التشكيلة بخمسة لاعبين. سنخوض سبع مباريات في 21 يوما. هذا ليس ما اعتدنا عليه في العام الماضي لأننا نخوض دوري الأبطال في وسط الأسبوع بينما لم نكن في البطولة الموسم الماضي".

وأضاف : "يجب أن نكون في القمة. وكما قال المدرب ، علينا أن نأكل جيدا وننام جيدا ونحاول الاستشفاء جيدا قبل مباراة الأحد".