ودعت كل الأندية التي يلعب لها المصريين بطولة كأس الرابطة الإنجليزية "كاراباو" من دور الـ32 الذي شهد خسارة أستون فيلا وستوك سيتي وليفربول.

رمضان صبحي كان المصري الوحيد الشاهد على وداع فريقه للبطولة بعدما شارك أساسياً وحتى نهاية المباراة في خسارة ستوك سيتي أمام بريستول سيتي بهدفين نظيفين ليودع فريقه البطولة.

أما محمد صلاح فقد تم استبعاده من قائمة ليفربول لمنحه راحة إضافية قبل استئناف مباريات البريمير ليج بداية الأسبوع المقبل وخسر فريقه بثنائية نظيفة أمام ليستر سيتي.

أحمد المحمدي أيضاً غاب عن تشكيل فريقه أستون فيلا الذي خسر بثنائية من ميدلسبره، وذلك من أجل منحه فرصة للراحة، حيث تعتمد الأندية الإنجليزية على بدلائها في كأس الرابطة نظراً لعدم أهميتها على عكس بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي.

ويست بروميتش الذي يلعب له المدافع المصري أحمد حجازي سيواجه ضيفاً ثقيلاً خانقاً مساء الأربعاء وهو مانشستر سيتي ليكون مرشحاً بقوة للخروج هو الأخر من البطولة إذا لم تحدث مفاجآة.

وربما يبقى النني مع أرسنال كمصري وحيد في البطولة نظراً لسهولة مواجهة فريقه في ملعب الإمارات في لندن ضد فريق دونكاستر روفرز مساء الأربعاء في التاسعة إلا الربع بتوقيت القاهرة.

لمشاهدة اهداف بريستول.. اضغط هنا