خضع ستة لاعبين من فريق برشلونة هم: جيرارد بيكيه وسيرجيو بوسكيتس وأندريس إنييستا وليو ميسي وخافير ماسكيرانو وجوردي ألبا، لكشف منشطات بعد تمرين الفريق، حسبما أفاد النادي الكتالوني.

وتتولى الوكالة الإسبانية لحماية الصحة الرياضية (AEPSAD) مسئولية إجراء مثل هذه الفحوصات منذ عام 2013 ، بدلا من المجلس الأعلى للرياضة الذي كان يقوم بهذه المهمة حتى ذلك الحين.

تجدر الإشارة بأن التمرين كان استشفائيا، كما أنه بدأ في وقت متأخر عن موعده المعتاد، نظرا لأن مباراة إيبار، والتي حقق فيها البلاوجرانا فوزا ساحقا على مضيفه بستة أهداف مقابل هدف واحد، قد انتهت قرب منتصف ليل الثلاثاء.

وكان المدير الفني لبرشلونة، إرنستو فالفيردي، قرر أمس إراحة كل من الأوروجوائي لويس سواريز والكرواتي ايفان راكيتيتش، الذي لعب بديلا، وجوردي ألبا، في مواجهة إيبار، وضم كلا من جوكين إزكييتا وكوكوريلا وفيتينيو ورويز دي جالاريتا وألينا وخوسيه أرنيز وشوكو لوزانو، من فريق الشباب.

وبهذه النتيجة حصل أبناء كتالونيا على ثلاث نقاط إضافية ليصبح في جعبتهم 15 نقطة يعززون بها موقعهم في صدارة جدول الليجا، بينما تجمد رصيد إيبار عند ست نقاط في المركز الـ13 مؤقتا لحين استكمال باقي مباريات الجولة.