دعا البرازيلي، داني ألفيش، زملائه في فريق باريس سان جيرمان الفرنسي لعشاء بهدف تخفيف التوتر بين مواطنه نيمار والأوروجوائي إدينسون كافاني، وفقا لما ذكرته صحيفة (ليكيب) الفرنسية.

وأشارت الصحيفة إلى أن العشاء كان في أحد مطاعم باريس، و"ساعد" في تحسين العلاقة بين نيمار وكافاني، كما وصفته بأنه "عشاء مصالحة" وتم في مناخ "هادئ وودي".

يذكر أن خلافا وقع بين نيمار، أغلى لاعب في العالم والمنتقل حديثا إلى باريس سان جيرمان، وزميله كافاني الموجود في النادي الباريسي منذ 2013 ، حول تسديد ركلة جزاء أمام ليون (ق79) في الجولة السادسة من الدوري الفرنسي.

وتقول (ليكيب) إن المدير الرياضي لنادي باريس سان جيرمان، البرتغالي أنتيرو هنريكي، منع لاعبي الفريق الباريسي من الإدلاء بأي تصريحات للصحفيين ولن يمثل في المؤتمرات الصحفية في الفترة المقبلة سوى مدرب الفريق، أوناي إيمري.