اعتبر أحمد الشيخ، لاعب الأهلي أن مباراة فريقه، السبت أمام الترجي، ستكون صعبة للغاية، بسبب الدوافع القوية للفريقين ورغبتهما في بلوغ المربع الذهبي لبطولة دوري أبطال إفريقيا.

ويحل الأهلي السبت ضيفا على ملعب رادس لملاقاة الترجي في إياب ربع نهائي البطولة، علما بأن مباراة الذهاب انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين.

وقال الشيخ أن المباراة لن تكون سهلة على ضوء نتيجة مباراة الذهاب، ورغبة الفريقين في استكمال مشوار البطولة، وصولا لتحقيق اللقب.

وأضاف الشيخ في تصريحات أبرزها المركز الإعلامي لناديه، أن الترجي فريق قوي ويلعب وسط جماهيره، مشيراً "لكن في نفس الوقت لاعبي الأهلي لديهم من الخبرات ما يكفي للتعامل مع مثل هذه الأجواء، خاصة أن هذه العوامل لم تعد تصنع الفارق".

وواصل "أغلقنا صفحة مباراة الذهاب، وتركيزنا الآن ينصب على الفوز بمباراة العودة والانطلاق نحو تحقيق لقب بطولة إفريقيا، للمشاركة في كأس العالم للأندية".

وختم الشيخ تصريحاته مؤكدا جاهزيته للمشاركة في لقاء الترجي، إذا ما قرر الجهاز الاعتماد عليه، مؤكدا أنه وجميع اللاعبين تحت أمر الجهاز الفني، سواء من سيشملهم التشكيل أو الذين سيتواجدون على مقاعد البدلاء أو خارج المباراة، مضيفا "الجميع دوافعهم واحدة ويهمهم في المقام الأول تحقيق نتيجة إيجابية، بغض النظر عن المشاركة من عدمها".