أقر لاعب وسط برشلونة، البرتغالي آندري جوميز، بمروره بأوقات سيئة في ناديه الكتالوني، وذلك في مقابلة تنشرها صحيفة (آ بولا) الرياضية.

وقال اللاعب المنضم للبرسا في صيف 2016 قادما من فالنسيا في المقابلة التي تأتي بمناسبة مواجهة سبورتنج لشبونة والبلاوجرانا في دوري أبطال أوروبا الأربعاء القادم، "اللعب لبرشلونة لا يمكن للجميع تحقيقه، في السابق مررت بأوقات شعرت فيها بأنني لست بحالة جيدة مع الفريق"، في إشارة للأشهر الأولى له مع الفريق والتي احتاج خلالها لفترة من أجل التأقلم على طريقة لعبه.

وأضاف بمناسبة المواجهة الأوروبية "أتمنى الفوز لفريقي وأن يتأهل سبورتنج كوصيف للمجموعة في التشامبيونز".

وامتدح جوميز (24 عاما) مواطنه وزميله المنضم حديثا للفريق، نيلسون سيميدو، قائلا "ألقبه بسائق الدراجات النارية لسرعته الكبيرة. إنه لا يتوقف".

وعن النادي الذي يتمنى أن يحصد لقب الدوري البرتغالي هذا الموسم، رد جوميز "بنفيكا، لكنني لست مشجعا متعصبا لأي ناد. لعبت في بورتو كناشئ وكذلك في بوافيستا، أعشق كرة القدم ولست من نوعية اللاعبين الذين لا يتناولون الطعام إذا ما تعرض فريقهم للخسارة".

وتابع "وفي بنفيكا لعبت ثلاثة أعوام وجعلوني قائدا لهم، كونت هناك صداقات عديدة، كما أن بنفيكا هو من أعطاني الفرصة للعب في دوري الدرجة الأولى. لقد شكّل هذا النادي حياتي وإذا كان هناك ناد أتمنى تتويجه باللقب فهو بنفيكا".