قرر الاتحاد الانجليزي لكرة القدم عدم معاقبة مدرب مانشستر يونايتيد جوزيه مورينيو، رغم طرده السبت الماضي في المباراة التي فاز فيها فريقه على ساوثامبتون بهدف نظيف.

وقررت اللجنة المستقلة المنظمة لكرة القدم الانجليزي عدم إيقاف مورينيو، لذا سيمكنه الجلوس على مقعد المدير الفني في المباراة المقبلة للبريميرليج امام كريستال بالاس في 30 من الشهر الجاري على ملعب اولد ترافورد.

وطرد الحكم كرايج باوسون مورينيو (54 عاما) عقب مغادرته المنطقة الفنية ودخوله لارضية الملعب في اللحظات الاخيرة من اللقاء امام ساوثامبتون.

وبعد طرده، صافح المدرب البرتغالي كل عضو من الجهاز الفني في الفريق المنافس ومنهم المدرب ماوريسيو بوتشيتينو.

وقال مورينيو بعد اللقاء "لا اعلم ما حدث. اسألوا الحكم عما حدث. كرايج باوسون قال لي ارحل ورحلت".

وكان المدرب قد تعرض لعقوبة الايقاف مباراتين الموسم الماضي في حادثين وقتا في نوفمبر أولهما عندما طرده الحكم مارك كلاتينبيرج خلال لقاء بيرنلي وتلقي عقوبة الايقاف لمباراة بينما تعرض بعد ذلك لغرامة 50 ألف جنية استرليني والايقاف جولة لانتقاد الحكم انتوني تيلور قبل لقاء ليفربول في الدوري.