رفض نادي ريفر بليت الأرجنتيني الشبهات التي أثارها مؤخرا غريمه التاريخي بوكا جونيورز حول فوزه الكبير بثمانية أهداف نظيفة على منافسه خورخي ويلسترمان البوليفي في إياب دور الثمانية من بطولة كأس ليبيرتادوريس.

وقال رودولفو دونفريو، رئيس نادي ريفر بليت، في تصريحات لشبكة "إي إس بي إن" التليفزيونية: "هذا أمر منطقي، جماهير بوكا جونيورز جلست أمام شاشات التليفزيون وشاهدت فوزنا 8 / صفر، إنه أمر مؤلم للغاية".

وكان رئيس بوكا جونيورز، دانييل انخيليسي، قد أثار بعض الشبهات حول وجود اتفاق بين ريفر بليت وويلسترمان من أجل أن يتمكن الفريق الأرجنتيني من تعويض خسارته في مباراة الذهاب بثلاثية نظيفة، ومن ثم الصعود إلى الدور قبل النهائي لكأس ليبيرتادوريس.

وقال انخيليسي في تصريحات أول أمس الاثنين: "في الحقيقة الفريق الأخر بدا كفريق هاو، وبعيدا عن أن ريفر بليت لديه لاعبون جيدون ، كان هناك فارق كبير للغاية".

ومن جانبه، قلل رئيس ريفر بليت من قيمة تصريحات نظيره في بوكا جونيورز، وأضاف قائلا: "أعتقد أن كل شخص مسؤول عما يقوله، أنا لست هنا لإصدار أحكام على الغير".

ورد نادي ويلسترمان البوليفي على اتهامات التلاعب في نتيجة مباراته مع ريفر بليت من خلال بيان أصدره بعد المباراة أكد فيه أن هذه الشكوك والشبهات لا تستند على وقائع وأدلة صريحة.

ولكن ورغم ذلك، أكد رئيس ويلسترمان، جروفر بارجاس، بعد ساعات من البيان أنه سوف يقوم بتحقيق داخلي.

وقال بارجاس: "أشرف على تحقيق داخلي، المباراة لم تكن طبيعية، قبل المباراة في بوينس آيرس تحدثت مع الجهاز الفني وكانت الأمور على ما يرام، إنه موضوع معقد وغريب".