رفض الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب الوطني، اتهامه بفقدان المنتخب لشخصيته، قبل مواجهة الكونغو في المرحلة الخامسة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وانفعل كوبر على أحد أسئلة الصحفيين خلال المؤتمر الصحفي لمباراة الكونغو، قائلاً: "اتهامي بفقدان المنتخب لشخصيته هو اتهام كبير، وفي حالة حدوث ذلك سيكون خطأي وعليّ وقتها الاعتذار للمصريين جميعا".

وأكمل: "بعض الأوقات نؤدي بشكل غير جيد وهذا طبيعي، أما فقدان المنتخب لشخصيته فهذا لم يحدث ولا أتفق معه".

وأوضح كوبر، أن المنتخب في عهده نجح في حصد أكثر من 75 بالمئة من نقاط المباريات التي خاضها، معتبرًا ذلك نسبة كبيرة للمنتخب.

وأكد المدير الفني للمنتخب أنه مستمر في منصبه بعد الوصول لكأس العالم، إلا في حالة طلب جموع الشعب المصري رحيلي، أو إبلاغه ذلك من قبل مجلس الإدارة.

ويلتقي المنتخب نظيره الكونغولي يوم الاحد المقبل، حيث يحتاج للفوز على أن تتعادل أو تفوز غانا على أوغندا في المرحلة ذاتها، ليتأهل الفراعنة مباشرة لروسيا 2018، دون النظر لنتائج الجولة الأخيرة، والتي يحل فيها المنتخب المصري ضيفا على غانا، فيما تخرج أوغندا لمواجهة الكونغو.