أكد سيد عبد الحفيظ مدير الكرة في النادي الأهلي على أن لاعب فريقه عبد الله السعيد لن يشارك مع منتخب مصر أمام الكونغو يوم الأحد المقبل إلا إذا كان سليم بنسبة 100%.

النادي الأهلي كان قد أعلن إصابة اللاعب في العضلة الخلفية وأشارت التقارير الأولية إلى أنه سيغيب عن الملاعب لمدة أسبوعين أو ثلاثة، لكن الأشعة التي أجراها اللاعب الأربعاء أكدت تعافيه سريعا.

وانضم عبد الله السعيد لمعسكر المنتخب المصري الأربعاء بعد ظهور نتيجة الأشعة ليدخل من جديد ضمن حسابات هيكتور كوبر الذي اكتفى بمنحه تدريبات تأهيلية بالمشي حول الملعب أثناء مران الفريق.

عبد الحفيظ قال في تصريحات لقناة "أون سبورت" :"الأشعة التي أجريت على موضع إصابة السعيد مطمئنة للغاية، ولكن العضلية الخلفية خداعة، أقول هذا لأنني كنت لاعب كرة قدم سابق وأعرف هذه الأمور جيداً".

وواصل نجم الأهلي السابق قائلاً: "السعيد لن يلعب مع المنتخب أو حتى الأهلي إلا إذا انتهت إصابته بنسبة 100%، ونثق في أن الجهاز الفني في المنتخب يحرص كل الحرص على سلامة لاعبيه".

السعيد كان قد تعرض للإصابة في مباراة نصف نهائي دوري الأبطال بين النجم الساحلي والأهلي التي انتهت (2-1) ذهاباً في تونس لصالح صاحب الأرض، ليلعب فريقه منقوصاً في الدقائق الأخيرة بعد نفاذ التغييرات.

وأنهى مدير الكرة في الأهلي قائلاً: "أمامنا مباراة المنتخب أولاً ثم مباراتين في الدوري ضد الاتحاد السكندري والرجاء وبعدها نفكر في مباراة النجم الساحلي وإمكانية مشاركة السعيد فيها".