يستعين منتخب مصر بروح "شهر النصر" واحتفالات انتصار السادس من اكتوبر المجيد من أجل عبور تاريخي "كروي" الى المونديال عبر الكونغو.
 
ويستضيف استاد الجيش ببرج العرب بالإسكندرية مباراة مصر والكونغو بالجولة الخامسة لتصفيات افريقيا المؤهلة لكأس العالم بروسيا 2018.
 
ويحتل منتخب مصر صدارة المجموعة الخامسة برصيد 9 نقاط، ويتذيل منتخب الكونغو الترتيب برصيد نقطة واحدة.

وسبق ونجح الفراعنة في تحقيق الانتصار على الكونغو في مباراة الجولة الأولى بملعب الأخير بنتيجة 2-1.

ويحتاج الجيل الحالي لمنتخب مصر الفوز بهدف واحد على الأقل من أجل التأهل لكأس العالم رسميا دون النظر لنتيجة مباراة الجولة الأخيرة.

ولم تنجح مصر في العبور لكأس العالم على مدار 27 عام، منذ اخر تأهل عام 1990 في مونديال اقيم بإيطاليا، وكان التأهل على حساب الجزائر.

وتحتفل مصر في تلك الأيام بالعيد رقم 44 لنصر اكتوبر المجيد، وقد يشهد هذا الشهر ايضا عبور أخر لمصر ولكن الى روسيا لخوض المونديال.

وقدمت غانا هدية ثمينة لمصر بعد التعادل بدون اهداف مع اوغندا في ملعب الأخير بالجولة الخامسة للتصفيات الافريقية.

وتأكد بشكل نهائي غياب عبدالله السعيد صانع العاب منتخب مصر عن المباراة بسبب الإصابة التي عانى منها مؤخرا.

وقام الارجنتيني هيكتور كوبر باستدعاء مؤمن زكريا وحسام حسن ومحمد فتحي لقائمة مصر استعدادا لمباراة الكونغو.

ويأمل كوبر في أن يخرج من المباراة لبر الأمان ويقود مصر لتأهل تاريخي للمونديال خاصة بعد الانتقادات التي وجهت له مؤخرا بسبب تراجع الأداء.

ويعم الشارع المصري حالة من التفاؤل قبل ساعات من انطلاق المباراة، فالحلم اقترب ومتبقى على تحقيقه 90 دقيقة فقط لا غير.