قال شريف إكرامي حارس مرمى النادي الأهلي ومنتخب مصر، إنه ليس من المنطقي وضع مباراة الكونغو تحت إطار التقييم، في ظل وجود آلاف المشجعين في الملعب.

وأضاف في تصريحات خاصة لبرنامج ستاد الهدف، عبر إذاعة الشباب والرياضة:" هذا الضغط والتوتر ظهر على أداء اللاعبين في الشوط الأول، قبل أن يتحرر اللاعبون من هذه الضغوط في الشوط الثاني، بعد الحديث دخل غرفة خلع الملابس". 

وأشار إلى أنه تعرض لصدمة كبيرة بعد أن سجل الكونغو هدف التعادل، في وقت قاتل، مشددا على أن اللاعبين تحدثوا ليلة المباراة، في جلسة خاصة، عن ضرورة الابتعاد عن جو التفاؤل في الشارع والسوشيال ميديا.

وأضاف حارس مرمى النادي الأهلي:" لم نستوعب بعد صعودنا لكأس العالم، حلم عمره 28 عاما، وتحقق بعد صعوبة كبيرة، وهذا حلم من الصعب تصديقه، والشعب المصري يستحق الفرحة بعد أن صعد المنتخب عن جدارة واستحقاق بدون هدايا".

واستطرد قائلا:" نتمنى أن نرى هذا الجمهور في روسيا، ونسعى إلى كسر كل التوقعات في المونديال القادم، فالبعض لم يكن يتوقع النجاح لهذا الجيل ولكنه جيل مميز للغاية، وسوف يحقق العديد من النجاحات المختلفة، فالمنتخب يضم 15 لاعبا محترفا، يمتلك فكر قوي، لأن التفكير جزء من شخصية اللاعب".