أيدت لجنة الاستئناف بالاتحاد العربي لكرة القدم توقيع عقوبات على النادي الفيصلي الأردني لثبوت إدانة بعض لاعبيه وإدارييه وجماهيره في الأحداث التي وقعت خلال المباراة النهائية للبطولة العربية.

وكانت لجنة الانضباط بالاتحاد العربي قررت توقيع عقوبات قاسية على الفيصلي الأردني بسبب أحداث النهائي الذي أقيم  باستاد الأسكندرية أمام الترجي التونسي، حيث تعرض الجهاز الفني ولاعبو الفريق الأردني لحكم اللقاء، بالإضافة إلى قيام الجماهير بتكسير المقاعد مدرجات الاستاد والقائها في ملعب المباراة.

وأيدت لجنة الاستئناف العقوبات وذلك خلال نظرها للاستئناف المقدم من النادي  الأردني على العقوبات الصادرة ضده.

وكانت لجنة الاستئناف بالاتحاد العربي لكرة القدم قد عقدت اجتماعها أمس بمقر الأمانة العامة للاتحاد العربي ، حيث قبلت الاستئناف شكلا وفي الموضوع أقرت العقوبات التالية:

- توقيع غرامة مالية قدرها 50 ألف دولار على النادي الفيصلي الأردني ، وإلزامه بسداد قيمة إصلاح التلفيات باستاد الاسكندرية التي تسبب فيها جماهيره.

- تأييد العقوبة الصادرة ضد إداري الفريق سليمان العساف بإيقافه عامين وغرامة مالية قدرها 10 آلاف دولار.

- تأييد إيقاف اللاعبين الخمسة ( بهاء الدين عبد الرحمن ، ابراهيم الزواهرة ، ابراهيم عطا دلدوم ، أكرم أعلى الزوي ، ومعتز يسن الفتياني ) لمدة عام ، وغرامة مالية لكل منهم قدرها 1500 دولار.