نظَّم مجلس إدارة النادي الأهلي حفلا تكريميًا للاعبي فريق الكرة الدوليين والجهاز الفني للمنتخب الوطني، بعد التأهل إلى كأس العالم بعد غياب 28 عامًا.

وتواجد في الحفل المدير الفني الأرجنتيني هيكتور كوبر رفقة الجهاز الفني للأهلي بقيادة حسام البدري، وسيد عبدالحفيظ مدير الكرة بالنادي، والمدربان المساعدان أحمد أيوب وسيد معوض.

وحضر الاحتفالية مجلس إدارة الأهلي برئاسة محمود طاهر، وكامل زاهر أمين الصندوق، وعماد وحيد عضو مجلس الإدارة. بجانب هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة وأحمد مجاهد عضو المجلس.

وعقد طاهر جلسة مع كوبر هنّأه خلالها بالتأهل إلى كأس العالم، متمنيًا له مواصلة تحقيق النتائج الجيدة مع المنتخب الوطني، قبل أن تبدأ الاحتفالية بعزف النشيد الوطني لجمهورية مصر العربية.

وأهدى الأهلي هدايا تذكارية (درع وعلم وميدالية) لجميع أعضاء الجهاز الفني: هيكتور كوبر ومحمود فايز والأرجنتيني خوسيه فانتا وأنطونيو وأحمد ناجي وأسامة نبيه، وأيضًا إيهاب لهيطة.

وصرح محمود طاهر بأنه قام بإهداء اللاعبين والجهاز بالعملة التي تم تخصيصها وقت احتفالات الأهلي بالمئوية عام 2007، وهي هدية نادرة ولا يمتلكها اشخاص كثيرة.

وقام الأهلي بتكريم الثمانية لاعبين الدوليين: شريف إكرامي وسعد سمير ورامي ربيعة وصالح جمعة ومؤمن زكريا وعبدالله السعيد (استلمها عماد متعب) وحسام عاشور وأحمد فتحي.

كما تم تكريم المهاجم المصاب مروان محسن (استلمها النيجيري جونيور أجايي)، بجانب الرباعي أيمن أشرف وأحمد حمودي ومحمد نجيب وصبري رحيل، لانضمامهم سابقًا إلى المنتخب.

وكرّم النادي الأهلي  المشجع متحدي الإعاقة محمود عبده، صاحب الفرحة الشهيرة بتأهل المنتخب المصري إلى مونديال روسيا، بعد هدف محمد صلاح القاتل.

وقام عبده بمصافحة محمود طاهر رئيس الأهلي وهاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة، قبل أن يتسلم هدية تذكارية من حسام البدري، المدير الفني للنادي الأهلي.

وانتاب هذا المشجع فرحة عارمة بعد هدف صلاح الذي أحرزه من ضربة جزاء في الدقيقة 90+5، ليقفز مستندًا على عكازه بشكل متتالي، ليتعاطف معه رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

يذكر أن منتخب مصر تأهل إلى كأس العالم 2018 بعد الفوز على الكونغو بنتيجة (2-1) يوم الأحد الماضي، في الجولة قبل الأخيرة من التصفيات الإفريقية المؤهلة للمونديال.