استعاد المهاجم الأرجنتيني الفذ ليونيل ميسي ذاكرة التهديف مع منتخب بلاده في الوقت المناسب والعصيب وسجل ثلاثة أهداف (هاتريك) ليقود الفريق إلى كأس العالم في الخطوة الأخيرة بتصفيات أمريكا الجنبية المؤهلة لمونديال 2018 .

كما تأهل منافسه العنيد كريستيانو رونالدو مع المنتخب البرتغالي من خلال الخطوة الأخيرة في التصفيات الأوروبية فيما سقط الهولندي آريين روبن والتشيلي أليكسيس سانشيز والويلزي جاريث بيل مع منتخبات بلادهم في التصفيات ليغيب النجوم الثلاثة عن المونديال الروسي.

وسجل ميسي الهاتريك عندما أصبح منتخب التانجو في أمس الحاجة إلى أهدافه حيث فاز الفريق 3 / 1 على مضيفه الإكوادوري.

كما حقق المنتخب البرتغالي فوزا ثمينا 2 / صفر على ضيفه السويسري أمس الثلاثاء ليحجز مقعده في المونديال.

وفيما تنفس المنظمون في روسيا ومسؤولي التسويق في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الصعداء وشعروا بالارتياح لتأهل الأيقونتين ميسي ورونالدو مع منتخبيهما للمونديال ، عاند الحظ بعض النجوم الآخرين.

وسجل آريين روبن هدفين ليقود المنتخب الهولندي إلى الفوز 2 / صفر على نظيره السويدي ولكن هذا لم يكن كافيا حيث كان المنتخب الهولندي وصيف حامل لقب كأس العالم 2014 بحاجة لتسجيل خمسة أهداف أخرى.

ويغيب المنتخب الهولندي بهذا عن البطولة الكبيرة الثانية على التوالي حيث غاب عن كأس الأمم الأوروبية الماضية (يورو 2016) في فرنسا.

كما فشل أليكسيس سانشيز في التأهل مع منتخب تشيلي للنهائيات وسقط أمام مضيفه البرازيلي صفر / 3 في الجولة الأخيرة من تصفيات أمريكا الجنوبية مساء الثلاثاء (صباح اليوم الأربعاء بتوقيت جرينتش) .

وكان المنتخب الأمريكي ضحية أخرى بارزة في هذه التصفيات كما شملت قائمة النجوم الغائبين عن المونديال الروسي كلا من الويلزي جاريثبيل والجابوني بيير إيمريك أوباميانج مهاجم بوروسيا دورتموند الألماني.

واختتمت التصفيات المنتظمة في أوروبا وأمريكا الجنوبية واتحاد كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) ولم يعد متبقيا من التصفيات المنتظمة سوى الجولة الأخيرة في القارة الأفريقية والتي ستحسم الشهر المقبل ثلاث بطاقات تأهل أخرى للمونديال.

ولا تزال القارة الأوروبية بانتظار حسم أربع بطاقات أخرى عبر الملحق الأوروبي الفاصل كما يلتقي منتخب هندوراس من الكونكاف نظيره الأسترالي المتأهل من الملحق الأسيوي وذلك على إحدى بطاقات التأهل للمونديال.

وفي ملحق عالمي آخر ، يلتقي منتخب بيرو خامس تصفيات قارة أمريكا الجنوبية نظيره النيوزيلندي بطل تصفيات اتحاد أوقيانوسية.

وبلغ عدد المتأهلين رسميا إلى المونديال حتى الآن 23 منتخبا من بينهم المنتخب الروسي المضيف؟

وأقيمت حتى الآن 848 مباراة من بين 871 مباراة مقررة في التصفيات.وشهدت هذه المباريات حتى الآن تسجيل 2416 هدفا كما شهدت 2884 بطقة صفرا و148 بطاقة حمراء طبقا لإحصائيات الفيفا.

وتجرى قرعة الملحق الأوروبي الفاصل يوم الثلاثاء المقبل وذلك بين أفضل ثمانية منتخبات احتلت المركز الثاني في المجموعات التسع بالتصفيات.

ويدين المنتخب الأرجنتيني بالفضل في عدم السقوط في الجولة الأخيرة من التصفيات إلى نجمه الشهير ميسي الذي سجل ثلاثة أهداف (هاتريك) في العاصمة الإكوادورية كويتو.

والآن ، يمكن أن يراود الأمل أنصار التانجو الأرجنتيني مجددا في رفع كأس البطولة منتصف العام المقبل بعد الهزيمة أمام ألمانيا في نهائي المونديال البرازيلي عام 2014 والخسارة أمام تشيلي في نهائي بطولتي كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) 2015 و2016 .

وقال خورخي سامباولي المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني : "ميسي أفضل لاعب في التاريخ".

وفي المقابل ، قال ميسي : "كان من الجنون أن تغيب الأرجنتين عن كأس العالم".

ويتفق معظم عشاق اللعبة في كل أنحاء العالم مع ميسي في هذا.

وشهدت الجولة الأخيرة الدرامية من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية تأهل أوروجواي وكولومبيا أيضا للنهائيات فيما كان المنتخب البرازيلي حجز مقعده في النهائيات مبكرا.

وفيما ضمن منتخب بيرو خوض الملحق العالمي أمام المنتخب النيوزيلندي ، لن يعود منتخب تشيلي إلى روسيا بد عام من مشاركته كبطل لكوبا أمريكا في كأس القارات حيث احتل المركز السادس في التصفيات ليغيب عن نهائيات المونديال الروسي.

وأشارت صحيفة "شبورت بيلد" الألمانية الرياضية إلى أن منتخب تشيلي خشر آخر فرصة للظهور في المونديال بمفارقة غريبة حيث سبق له أن أقام دعوى قضائية ضد المنتخب البوليفي لإشراكه لاعبا لا يحق له المشاركة في مباراتي المنتخب البوليفي أمام تشيلي وبيرو.

وصدر قرار المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي (كاس) لصالح تشيلي ليحصل منتخب تشيلي على نقطتين إضافيتين باحتسابه فائزا في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي.

ولكن نفس القرار منح المنتخب البيروفي ثلاث نقاط غالية باحتسابه فائزا على نظيره البوليفي رغم خسارته في المباراة.

ومع نهاية التصفيات ، كان منتخب بيرو هو من استحوذ على المركز الخامس بفارق الأهداف فقط أمام تشيلي ليتأهل منتخب بيرو إلى الملحق الفاصل أمام منتخب نيوزيلندا فيما ودع منتخب تشيلي التصفيات صفر اليدين. وكان من الممكن أن تخوض تشيلي الدور الفاصل مع نيوزيلندا إذا لم يكن هذا الحكم ضد بوليفيا.

كما تأهل رونالدو مع المنتخب البرتغالي للنهائيات مباشرة تاركا الملحق الأوروبي لنظيره السويسري الذي مني بهزيمته الأولى في هذه التصفيات.

وحصد المنتخب السويسري 27 نقطةوهو ما يفوق رصيد المتصدر في خمس من المجموعات التسع بالتصفيات ولكنه يحتاج الآن إلى اجتيار الملحق الأوروبي في نوفمبر المقبل من أجل التأهل للمونديال الروسي.

ويشهد الملحق أيضا سبعة منتخبات كبيرة أخرى في مقدمتها المنتخب الإيطالي (الآزوري) الفائز بلقب المونديال أربع مرات سابقة ومنتخبات كرواتيا والدنمارك واليونان وأيرلندا الشمالية وأيرلندا والسويد.

وكان المنتخب الألماني (مانشافت) حامل لقبي كأس العالم 2014 وكأس القارات 2017 هو الوحيد الذي حافظ على العلامة الكاملة بالتصفيات حيث حقق الفوز في جميع المباريات العشر التي خاضها بالتصفيات وحصد 30 نقطة من 30 نقطة متاحة كما سجل لاعبوه 43 هدفا مقابل أربعة أهداف فقط اهتزت بها شباك الفريق.

وتصدر البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ الألماني قائمة الهدافين في التصفيات الأوروبية المؤهلة للمونديال الروسي برصيد 16 هدفا في عشر مباريات خاضها الفريق في التصفيات ليقود المنتخب البولندي ببراعة إلى النهائيات.

وفيما تأهل المنتخب الفرنسي الفائز بلقب المونديال عام 1998 إلى النهائيات مباشرة أمس الثلاثاء ، كان المنتخب الهولندي هو أبرز الضحايا في التصفيات الأوروبية المؤهلة للبطولة ليكون ختاما حزينا لمسيرة روبن الدولية مع الفريق حيث اعتزل روبن اللعب الدولي بختام مسيرة الفريق في التصفيات.

وفشلت منتخبات ويلز وأوكرانيا وتركيا والبوسنة ، التي لم تكن من المنتخبات المعتادة في النهائيات ،في العبور أيضا للمونديال الروسي فيما كان المنتخب الأيلندي هو المفاجأة الكبيرة حيث تأهل للمونديال للمرة الأولى في تاريخه.

كما شق منتخب بنما طريقه إلى النهائيات للمرة الأولى من خلال الفوز 2 / 1 على نظيره الكوستاريكي الذي تأهل بالفعل قبل مباريات الجولة الأخيرة من تصفيات كونكاكاف فيما كان المنتخب الأمريكي هو الضحية الكبرى في تصفيات هذا الاتحاد حيث أسدل الستار على مسيرته في التصفيات بالخسارة 1 / 2 أمام نيره الترينيدادي مساء الثلاثاء.

وبهذا ، يغيب المنتخب الأمريكي عن النهائيات للمرة الأولى منذ 1986 وبعد سبع مشاركات متتالية في البطولة.

وقال بروس آرينا المدير الفني للمنتخب الأمريكي : "ليست لدينا مبررات أو أعذار. فشلنا الي".

ويخوض منتخب هندوراس فعاليات الملحق العالمي الفاصل أمام المنتخب الأسترالي الذي تغلب على نظيره السوري 2 / 1 في الوقت الإضافي بإياب الملحق الأسيوي بعد تعادلهما 1 / 1 ذهابا.