فاز المصري على مصر القماصة 3-2 في الجولة الخامسة من الدوري الممتاز التي أقيمت اليوم الخميس على استاد برج العرب بالأسكندرية، بعدما أحرز أحمد عيد عبد الملك الفوز في الوقت الضائع.

رفع المصري رصيده إلى 12 نقطة في المركز الأول من الدوري الممتاز، وفي المقابل بقى المقاصة في المركز الـ17 بنقطة واحدة.

أحداث المباراة

سجل جون انتوي الهدف الأول في المباراة سريعا بالدقيقة الثانية، بعدما حصل على تمريرة من محمد التوني في منطقة الجزاء لينفرد بحارس المرمى ويسددها ببراعة، لتسكن الشباك.

لم يرتبك المصري عقب الهدف، واستطاع في أكثر من مناسبة عن طريقة بانسيه أن يهدد مرمى المقاصة، غير أن الكرة الأولى ذهبت ضعيفة إلى الحارس، والثانية ارتطمت بجسد محمود حمدي.

ثم رد جون أنتوي على المصري بهجمة مرتدى، وتجاوز خط الدفاع، ثم حاول المرور من حارس المرمى، ليتطرف تجاه اليسار ويسدد كرة ضعيفة أبعدها الدفاع من أمام المرمى.

تبادل جون أنتوي الكرة مع حسين الشحات في الدقيقة 41، ليقوم الأخيرة بتسديد كرة يسارية من يسار منطقة الجزاء على المرمى على الزاوية البعيدة تحولت لضربة مرمى.

وتعادل المصري في الدقيقة 44، بعدما سقطة الكرة من حارس مرمى المقاصة، أثناء خروجه للتعامل مع ركنية من الجانب الأيمن، ليجدها إسلام أبو سليمة أمامها ويسكنها في الشباك، ليعم الغضب على لاعبي المقاصة، مطالبين بخطأ لصالح حارسهم.

تقدم أحمد شكري لصالح المصري في الدقيقة 62، بعدما استقبل عرضية من محمد حمدي برأسية سكنت الشباك، ليكون أول أهدافه بعد العودة من إصابة بقطع في الرباط الصليبي، من أول لمسة له.

وأحرز جون أنتوي هدف التعادل مجددا في الدقيقة 69، بعدما لعب حسين الشحات عرضية من الجانب الأيمن حاول الحارس ابعادها لكنه عجز عن التعامل معها، وذهبت إلى اللاعب الغاني أمام المرمى الخالي ليسكنها الشباك.

وانطلق بانسيه من الجانب الأيمن وسدد كرة ارتدت من حارس المقاصة، ليجدها أحمد عيد عبد الملك أمامه في منطقة الجزاء، ويسددها في سقف المرمى بالدقيقة 90+5.