صرح جيمي كاراجر لاعب ليفربول السابق، بأن محمد صلاح سيعاني من ضغوط كبيرة خلال الفترة المقبلة، حيث سيكون الفريق بحاجة لإحراز مزيد من الأهداف، واصفا أياه بأنه "جناح عصري".

يعد كاراجر واحد من أبرز اللاعبين في تاريخ ليفربول، حيث ارتدى قميص الريدز قرابة 17 عاما، وخاض أكثر من 500 مباراة.

لن يكون ليفربول لديه إمكانية الاستعانة بخدمات ساديو مانى خلال الأسابيع المقبلة بعدما تعرض للإصابة خلال مباراة منتخب السنغال بتصفيات أفريقيا المؤهلة لكأس العالم.

وقال كاريجار في تصريحاته لقناة "سكاي سبورتس" الفضائية: "بدون أدنى شك، سيكون على محمد صلاح مزيد من الضغوط.. ليفربول عانى في الفترة الماضية من أجل تسجيل الأهداف."

وتابع: "هو ليس جناح، هو مهاجم طرف، وسوف يسجل أهداف بدون أدنى شك، أول مرة أشاهده كانت في مباراة واتفورد، وأعتقد أنه سيسجل من 15 إلى 20 هدف هذا الموسم."

وأضاف: "الأمر كله يرجع إلى انطلاقاته، هو لا يلعب بجوار الخط أبدا، ودائما من يتحرك خلف قلبي الدفاع.. طالما كنا نشكوا من الجناح الذي لا يركض بالشكل الكافي."

وواصل: "الجناح الآن، الذي يبقى على الطرف دائما ويضع طباشير في قدمه (يلعب بجوار خط الملعب بشكل دائم) هو جناح قديم، يسجل عدد قليل من الأهداف، ولا يدخل في عمق منطق الجزاء بما يكفي."

واستطرد: "في الوقت الحالي من الممكن أن تقول أن ليفربول فريق هزيل، لكنه سيسجل أهداف، وسيحصل على فرص أكثر."