يخوض ريال مدريد الإسباني الثلاثاء مهمة صعبة أمام توتنهام الإنجليزي في الجولة الثالثة بدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا على ملعب سانتياجو برنابيو في مواجهة لفض الشراكة مع الـ"سبيرز" والانفراد بالصدارة.

ويحتضن البرنابيو مباراة يرى الكثيرون أنها تحمل كل عوامل الجذب، حيث سيسعى الريال لمواصلة مسيرة الانتصارات على ملعبه أوروبيا، حيث لم يخسر عليه في الـ"تشامبيونز" منذ 13 مباراة.

ويأمل المدير الفني للفريق، الفرنسي زين الدين زيدان، في تحقيق الأمر لاعادة بعض الثقة للفريق على أرضه التي يعاني عليها هذا الموسم محليا، حيث حقق فوزا وحيدا وخسر من ريال بيتيس وتعادل مع فالنسيا وليفانتي.

يعلم الجميع أن دوري الأبطال مسابقة مختلفة ولها أهمية خاصة بالنسبة للريال كما أنه توج بها في أخر موسمين وهي مسألة تدعو للتفاؤل، تماما كتمكن كريستيانو رونالدو من انهاء صيامه عن هز الشباك في الليجا بالهدف الذي سجله في مرمى خيتافي بالجولة الأخيرة.

علاقة كريستيانو بدوري الأبطال لها خصوصيتها وتحديدا على البرنابيو، فيكفي فقط ذكر أنه في أخر ثلاث مباريات أوروبية للنادي الملكي على البرنابيو فإن البرتغالي تمكن من تسجيل ثمانية أهداف.

ولعب البرتغالي دورا هاما في التتويج بالنسخة الأخيرة من دوري الأبطال. كان هدافها بكل بساطة، لذا فإنه بكل تأكيد يرغب هذا العام في المواصلة. يد العون الدائمة موجودة الآن، فقد عاد كريم بنزيمة من اصابته وظهر التفاهم الدائم بينهما بسبب الرابطة الخاصة الموجودة بين الثنائي. خلفهما سيدفع زيدان غالبا بإيسكو ألاركون، أفضل لاعبي النادي الملكي في الوقت الحالي.

وسيعود للتشكيل الكوستاريكي كيلور نافاس بعد تعافيه من الكدمة العضلية التي تعرض لها، لكن سيفتقر الفريق للظهير الأيمن داني كارباخال بسبب الفيروس الذي يعاني منه وأيضا إلى جاريث بيل المصاب.

وسيلجأ زيدان غالبا للرهان على اللعب بناتشو كظهير أيمن بسبب عامل الخبرة الذي يتفوق فيه على الواعد المغربي أشرف حكيمي الذي لعب في أخر مباراتين أساسيا.

من ناحيته يخوض توتنهام المباراة في ظل تألق مهاجمه هاري كين حيث سيسعى لتحقيق نتيجة ايجابية تبقيه في مركز متقدم بالمجموعة السابعة، وهي المجموعة الوحيدة التي يوجد فيها فريقان حققا العلامة الكاملة (ست نقاط)، بل أنهما يتساويان حتى في الأهداف المسجلة (6) والمستقبلة (1).
وسيزور الـ"سبيرز" معقل النادي الملكي وهم في أفضل لحظاتهم بعد تحقيق خمسة انتصارات متتالية وتسع مباريات دون معرفة الخسارة منذ 20 أغسطس الماضي.

ليس هذا فحسب، فمهاجمهم هاري كين في حالة لا يعلى عليها حيث سجل 15 هدفا وصنع اثنين في أخر 11 مباراة بكل المسابقات، وهي الحصيلة التي قد يتمكن من زيادتها الثلاثاء.

التشكيل المحتمل:.

ريال مدريد: نافاس وناتشو وفاران وسرخيو راموس ومارسيلو وكاسيميرو وكروس ومودريتش وايسكو وبنزيمة وكريستيانو.

توتنهام: لوريس وألدرفيرلد ودافينسون وفيرتونخن وأورييه ودير وديمبيلي ( أو وينكس) وديفيز وإريكسن وسون وكين.

الحكم: سيمون مارشينياك.

الملعب: سانتياجو برنابيو.