أكد مهاجم توتنهام هاري كين أنه يود مواصلة مسيرته في نفس النادي، لكنه أبرز في نفس الوقت أنه "لا يمكن التحكم في المستقبل".

ولمع نجم كين (24 عاما) خلال الأونة الأخيرة بفضل الأرقام الرائعة التي حققها بين صفوف الفريق الإنجليزي منذ بداية الموسم حيث سجل 11 هدفا في 11 مباراة.

واشارت صحيفة (آس) إلى أن مستوى المهاجم الإنجليزي لفت انتباه ريال مدريد بشكل دفع إدارة الملكي للتواصل مع رئيس توتنهام دانييل ليفي الذي كان رده حاسما، وأكد أنه لن يتفاوض على أي عرض يقل عن 200 مليون يورو للتخلي عن نجمه الصاعد.

وأضافت الصحيفة أن الريال يدرس هذه العملية بالفعل وأن أحد الخيارات لإتمام الصفقة قد تتمثل في بيع الويلزي جاريث بيل وبورخا مايورال.

لكن المهاجم الإنجليزي لم يكشف بعد عن موقفه إزاء إمكانية انتقاله لقلعة سانتياجو برنابيو وأكد أنه يود أن يقضي مسيرته في ناد واحد، إلا أنه ألمح إلى أن هذا الأمر يعتمد على عوامل كثيرة.

وقال كين في مقابلة نشرتها صحيفة (ميرور) "أود أن أكون رجلا لناد واحد. هذا يعتمد على كيفية تطور النادي والمدرب، إلخ..لكنني قلت بالفعل أنني أود البقاء هنا لأننا نمر بلحظة رائعة".

ويدرك المهاجم الإنجليزي الشائعات التي تشير إلى إمكانية انتقاله للريال لكنه يعلم ايضا أنه ما زال هناك وقت حتى موسم الانتقالات الشتوي القادم، لذلك فضل البعث برسالة طمآنة لجماهير توتنهام.

وفي هذا السياق، قال كين "لا أعتقد أن هناك سبب لقلق المشجعين. إنني سعيد هنا للغاية كما أنني وقعت عقدا مدته طويلة جدا (حتى عام 2022)".

وتابع "إنني أتعامل مع الشائعات كنوع من الثناء لأنها تؤكد أنني أقوم بعمل جيد لكنني لا أخذها بعين الاعتبار. لدينا عمل نقوم به هنا" في توتنهام.

وأكد كين "إن تركيزي منصب على توتنهام وكل يوم أعمل من أجل التحسن. أحاول ألا أفكر اكثر من اللازم في المستقبل لأنه أمر لا يمكن التحكم به. فقط يهمني مواصلة التطور كلاعب وهذا هو ما أستطيع التحكم به".