عقدت قائمة محمود الخطيب اجتماعا اليوم السبت بأحد الفنادق للترتيب للمرحلة المقبلة بعد غلق باب الترشح لانتخابات الأهلي رسميا.

وكان مجلس إدارة الأهلي برئاسة محمود طاهر قد أعلن يوم 30 نوفمبر المقبل موعدا لانتخابات القلعة الحمراء بمقر النادي بالجزيرة لدورة جديدة.
 
وقامت مجموعة قائمة محمود الخطيب المرشح لرئاسة الأهلي بالتقدم بأوراق الترشح يوم الجمعة الماضي بشكل رسمي.

وأفاد مراسل "يلا كورة" بأن القائمة حرصت على الاجتماع من أجل مناقشة الأوضاع الحالية ووضع الخطوط العريضة للمرحلة المقبلة.
 
وحرص محمود الخطيب في بداية الاجتماع على تقديم العزاء لأسر شهداء الشرطة بحادثة الواحات، ووقفت المجموعة دقيقة حداد.
 
وشهد الاجتماع الاتفاق على 3 أمور تخص العملية الانتخابية، أولها تأكيد الخطيب للمجموعة على ضرورة الحفاظ على قيم ومبادئ الأهلي وإعلاء قيمة وقامة الأهلي فى كل المواقف خاصة أن الهدف الرئيسي من الترشح هو خدمة الكيان الذى يفخر جميعهم بالانتماء إليه.

وجاء الأمر الثاني، ضرورة العمل الجماعي لأعضاء القائمة وأن تكون كافة العناصر على قلب رجل واحد، واحترام الزملاء المنافسين وأن تكون الدعاية الانتخابية بالشكل الذى يليق بالأهلي وتاريخه العريق.

وتطرق الخطيب للأمر الثالث وهو أن يكون البرنامج الانتخابي واقعي و قابل للتنفيذ بعيدا عن الوعود وينقل الكيان نقله كبيره ويليق بطموحات أعضاء الأهلي وجماهيره  خلال السنوات المقبلة،  وبشكل يتناسب مع كل التطورات التي تدور حوله عالميا وقارياً و التخطيط لمستقبله بصورة علمية.