أكد الأمير تركي بن خالد، رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم، أن إحدى النسخ المقبلة من البطولة العربية قد تقام خارج الوطن العربي في المستقبل، مؤكدًا أن مصر نجحت في تنظيم المسابقة.

واحتضنت مصر النسخة الأخيرة من المسابقة خلال الفترة من 22 يوليو حتى السادس من أغسطس، وفاز الترجي التونسي في المباراة النهائية على الفيصلي الأردني (3-2) ليتوج باللقب.

وقال تركي بن خالد، في تصريحات لبرنامج "صدى الملاعب" مساء الاثنين: "هناك إمكانية تنظيم نسخ من البطولة العربية خارج الوطن العربي".

وأضاف: "هناك اتفاق مع الشركة الراعية يتيح إقامة ثلاث نسخ خارج الوطن العربي، ولكن حتى الآن لم يبت في هذا الموضوع بشكل رسمي".

وأوضح: "هناك جاليات عربية كبيرة في دول كثيرة خارج الوطن العربي، خاصة في دلوتي إنجلترا وفرنسا، وكلهم يتمنون مشاهدة فرقهم تلعب أمامهم".

وأكمل الأمير تركي: "هذا الأمر يتم تطبيقه في العالم كله وخاصةً مباريات السوبر، حتى تصل مباريات كرة القدم إلى أكبر عدد ممكن من الجمهور".

وتطرق للحديث عن استضافة مصر للمسابقة قائلا: "أقيمت البطولة من ثلاث مجموعات في ثلاث مدن مختلفة، وانطبقت عليهم المواصفات المميزة في شروط المسابقة".

وأتم رئيس الاتحاد العربي تصريحاته قائلا: "من الناحية التنظيمية لم يكن هناك أي قصور، وكان من الممكن أن تُقام البطولة في القاهرة فقط، لكن إقامتها في ثلاث مدن أضاف للبطولة بعدًا أكثر".