أعرب الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد الإسباني، عن ثقته في أن فريقه سيحقق التوازن الذي يفتقده في هذا الموسم، مؤكدا أن مع كل مباراة يتجدد شغف اللاعبين.

ويبدأ أتلتيكو مدريد غدا الأربعاء مشواره في النسخة الجديدة من بطولة كأس ملك أسبانيا (دور الـ 32) أمام المتواضع الشي، وهي المباراة التي يمكن لسيميوني ولاعبيه أن يحققوا من خلالها تطلعاتهم، بعد الكثير من الإخفاقات والنتائج المخيبة مؤخرا.

وقال سيموني من خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء على هامش مباراة الغد: "الشغف يتجدد مع كل مباراة، كما تسنح فرص جديدة أيضا، أكثر ما يشغلني هو اللعب بقوة، الأهداف مجرد لحظات، لدينا لاعبين قادرين على هذا".

وأبدى المدرب الأرجنتيني ثقته في قدرة مهاجمي فريقه على تحسين أرقامهم، وأضاف قائلا: "عندما يحدث هذا سيكون الفريق أكثر هدوء بكل تأكيد، أكثر الأضرار التي تتولد عن غياب الأهداف هو الشعور بالقلق".

وتلقى أتلتيكو مدريد في الآونة الأخيرة العديد من الانتقادات بسبب مستواه الفني المتراجع، في الوقت الذي يقلل فيه سيميوني من أراء الأخرين.

واستطرد سيميوني قائلا: "نحترم الآراء دائما، أنا أتقبل أي رأي، ونحن مستعدون لهذا، من الطبيعي أن يقول الناس انتقاداتهم سواء كانت إيجابية أو سلبية، الرأي الإيجابي لا يحفزني كما لا يشعرني الرأي السلبي بالكآبة".

وأكد سيميوني أنه سيجري تغيرات على تشكيلة فريقه أمام الشي، حيث قال: "نفكر في كيفية المرور من هذا الدور، الكأس مقياس مهم بالنسبة لنا، لقد أسعدنا كثيرا، سنمنح فرصة للاعبين الذين خاضوا عدد قليل من المباريات ولكن مع ضمان القوة كما نضع في اعتبارنا المواجهات القادمة".