أعلن رضا شرف الدين رئيس نادي النجم الساحلي التونسي عن قبوله استقاله حسين جنيح المدير التنفيذي للفريق وزياد الجزيري المدير الرياضي من منصبهما.

وكان الجزيري قد تقدم باستقالته من منصبه بعد الهزيمة التي مني بها النجم أمام الأهلي بستة أهداف لأثنين في إياب الدور قبل النهائي من دوري أبطال أفريقيا.

وأشار شرف الدين في تصريحات عبر إذاعة جوهرة أف أم إلى أنه قبل استقالة الثنائي في أولى القرارات التي صدرت من جانبه بعد الخسارة أمام بطل مصر.

وقال رئيس النجم الساحلي: " أحب أصدقائي وأقاربي، ولكن مصلحة الفريق فوق كل شيء، لا أعرف وقتها أبي أو أخوتي ".

وأكمل: " سيكون هناك محاسبة لكافة المسؤولين عن الخسارة التي تعرضنا لها، الأمر لا يتعلق بضغط جماهيري أو غيره ولكنها قرارات يجب أن تصدر ".

وأضاف: " وصلتني استقالة من زيادة الجزيري وها أن أعلن قبولها بشكل رسمي ".

وأردف: " حسين جنيح تحدث عن استقالته من منصبه عبر أحدى الإذاعات ولكنني اتصلت بهم وكذبت هذا الأمر لأنني لم تصلني استقالة منه ".

واختتم: " ولكني أعلن عن قبول استقالة جنيح التي لم تصلني من الأساس، ولكنها مقبولة ".