أكد سعيد النصيري رئيس نادي الوداد المغربي على أن فريقه جاء إلى الإسكندرية من أجل المتعة وذلك بعد لحظات من وصوله لملاقاة النادي الأهلي في ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وقال النصيري في تصريحات لقناة "أون سبورت" :"جئنا من أجل المتعة والفرجة في منافسة قارية كبيرة، ونتمنى التوفيق للجميع، لكني لست مؤهلاً للحديث عن فنيات المباراة".

الوداد تأهل للنهائي بعد الفوز (3-1) على اتحاد العاصمة الجزائري في إياب نصف النهائي عقب التعادل ذهاباً (0-0) أما الأهلي فخسر ذهاباً من النجم الساحلي (2-1)، ثم فاز باكتساح في الإياب (6-2).

وسبق للفريق المغربي أن زار استاد برج العرب في الإسكندرية في مرحلة المجموعات من البطولة نفسها عندما خسر (2-0) قبل أن يفوز بنفس النتيجة على الأهلي في المغرب.

وأنهى النصيري قائلاً: "مواجهة الوداد والأهلي ينتظرها الجميع من الإخوان العرب والأفارقة، ونحن نرغب في مشاهدة مباراة يسودها الانضباط والروح الطيبة، لأن علاقتنا مع الأهلي دائماً رائعة على مدار سنوات طويلة".