يلتقي فريقا مانشستر يونايتد وتوتنهام في قمة مباريات الجولة العاشرة من الدوري الإنجليزي الممتاز اليوم السبت، حيث يتطلع الفريقان للبقاء في المنافسة على صدارة الترتيب مع مانشستر سيتي.

ويتخلف الفريقان بفارق خمس نقاط عن مانشستر سيتي، المتصدر، وفوز أي منهما بالمباراة سيبقي على آمال الفريق في المنافسة على الصدارة.

يدخل مانشستر يونايتد المباراة بروح معنوية مرتفعة لاسيما بعد تأهله لدور الثمانية بكأس رابطة المحترفين الإنجليزية ، فيما يريد توتنهام استعادة توازنه بعد خروجه من البطولة على يد ويستهام.

وربما يلحق فيل جونز مدافع مانشستر يونايتد بالفريق بعد تعافيه من الإصابة، وقال أندير هيريرا لاعب الوسط إن الفريق سيظهر روحا قتالية أكثر مما أظهره في مباراته الأخيرة بالدوري أمام هيديرسفيلد والتي خسرها الفريق 1 / 2.

وقال اللاعب لصحيفة "مانشستر إيفينينج نيوز" :" نريد أن ننسى الآن ما حدث يوم السبت الماضي. نريد أن نتقدم، لقد اتخذنا خطوة كبيرة وأنا مسرور للغاية لأن هناك أطفالا يساعدوننا. هذا النادي منوط بالألقاب ونحن نقاتل من اجل كل شيء ومازلنا ننافس في أربع بطولات".

ويضع توتنهام آماله على جاهزية هداف الفريق هاري كين، الذي حصل على راحة من المباراة التي خسرها فريقه منتصف الأسبوع.

وقال ماوريسيو بوتشيتينو مدرب الفريق إن كين كان بحاجة لفترة من الراحة حيث كان الشهر الماضي مجهدا من حيث المباريات.

وقال بوتشيتينو لشبكة قنوات "بين سبورتس" :" سنرى ، سنرى. نحن بحاجة لتقييم الفريق لأننا مجبرين على إجراء عملية التدوير بين اللاعبين لأسباب مختلفة وسنرى ما سيحدث في الأيام القليلة المقبلة".

وأنهى توتنهام الشوط الأول متقدما على ويستهام 2 / صفر قبل أن يخسر 2 / 3 ولكن بوكتينو قال إنه لا يوجد أي داع للقلق.

وأضاف :"خسرنا المباراة لعدة أسباب والآن يجب علينا أن نرتاح، ونهدأ، ونحاول تحليل سبب الخسارة وأن نحاول العودة للمنافسة أمام مانشستر يونايتد يوم السبت".

ويأمل وست بروميتش أن يكون حجازي ورفاقه في أفضل حالة فنية من أجل إيقاف القوة الهجومية الكاسحة لفريق مانشستر سيتي.

ويتمنى فريق مانشستر سيتي أن يكون إلكاي جوندوجان جاهزا للعب مع الفريق أمام ويست بروميتش.

وقال جوارديولا يوم الثلاثاء الماضي :" للأسف، أنهى جوندوجان المباراة ببعض المشكلات. لا أعلم إذا كان جدية. نتمنى ألا تكون خطيرة ونحتاج جميع اللاعبين.

ويحل فريق تشيلسي ضيفا على بورنموث بينما يستضيف أرسنال نظيره سوانسي ، كما يلتقي كريستال بالاس بضيفه ويستهام ، الذي ارتفعت روحه المعنوية كثيرا بالتغلب على توتنهام.

وذكر سلافين بيليتش مدرب ويستهام :"ينبغي أن يكون هذا معيارنا في الضغط والسيطرة واللعب الجماعي والتضحية من أجل الفريق".

وأضاف :" بعض المباريات ستخسرها وأخرى ستفوز بها ولكنني متأكد أننا في الطريق الصحيح، لقد تطورنا كثيرا ، ويجب علينا أن نستخدم هذا المعيار".

في نفس الوقت، يسعى فريق كريستال بالاس لاستعادة توازنه سريعا بعد الخسارة أمام بريستول سيتي في مباريات منتصف الأسبوع.

ومع ذلك، قال المدرب روي هودجسون إن عودة لاعبي الفريق الأساسيين للتشكيلة سيحدث الفارق.

وأوضح :" لقد خضنا المباراة بفريق لا يشبه الفريق الذي لعب في آخر جولتين بالدوري الممتاز ولكن الجميع يريد أن يناقش النادي والفريق كأننا خضنا المباراة باللاعبين الأساسيين".

وسيحمل محمد صلاح لواء الدفاع عن آمال ليفربول في العودة لطريق الانتصارات عندما يواجه هودرسفيلد بعد خسارة كبيرة أمام توتنهام في الجولة الماضية.

بالرغم من أن صلاح أحرز هدفا لليفربول لكن في النهاية تمكن توتنهام في الفوز بنتيجة 4-1.