عاد إشبيلية لدرب الانتصارات مجددا في الليجا بعدما حقق فوزا صعبا على حساب ضيفه ليجانيس بهدفين لواحد خلال اللقاء الذي جمعهما مساء السبت على ملعب "رامون سانشيز بيثخوان" ضمن الجولة العاشرة من دوري الدرجة الأولى الإسباني.

تقدم الفرنسي، من أصول تونسية، وسام بن يدر للفريق الأندلسي في الدقيقة 20 إثر تمريرة بينية رائعة من بابلو سارابيا انفرد على إثرها بن يدر بالحارس ليضع الكرة بهدوء من فوقه في الشباك.

وبعد بداية الشوط الثاني بثلاث دقائق عادل الضيوف الكفة بأقدام الجناح الأرجنتيني ألكسندر شيمانوفسكي من علامة الجزاء.

إلا أن رد أصحاب الأرض لم يتأخر سوى 6 دقائق إثر تسديدة صاروخية من سارابيا من خارج المنطقة لم يرها أحد إلا وهي تعانق الشباك.

واستعاد رجال الأرجنتيني إدواردو بيريزو ذاكرة الانتصارات بعد خسارتين متتاليتين، أمام أثلتيك بلباو وفالنسيا، ليصبح رصيدهم 19 نقطة ويرتقوا للمركز الخامس.

في المقابل، توقفت سلسلة الفريق المدريدي في عدم تقبل أي خسارة عند المباراة السادسة ليتجمد رصيده عند 17 نقطة في المركز السابع مؤقتا.