أكد جراهام بول، الحكم الإنجليزي السابق في البريمير ليج، أن ركلة الجزاء التي أضاعها الدولي المصري محمد صلاح لاعب ليفربول ضد هيدرسفيلد تاون أمس السبت كان يجب أن تُعاد.

وخذل صلاح المدير الفني الألماني يورجن كلوب بإهدار أول ضربة جزاء مع ليفربول خلال الدقيقة 42 من عمر المباراة، التي انتهت بفوز الريدز بثلاثية نظيفة ليستعيد انتصارته بالمسابقة.

وقال الخبير التحكيمي، خلال تحليله لضربة الجزاء عبر قناة "BT Sport": "حارس هيدرسفيلد جونز لوسيل تقدم عن خط المرمى بياردتين لحظة تسديد صلاح للكرة من علامة الجزاء".

وأوضح: "لسوء الحظ فإن الحكام المساعدين، الذي من المفترض عملهم على اكتشاف مثل هذه الأشياء، لا يمتلكون الشجاعة الكافية لاحتساب الخطأ، لذلك كان يبنغي أن تعاد ضربة الجزاء".

يذكر أن محمد صلاح (25 عامًا) يعيش واحدة من أزهى فتراته مع الريدز منذ الانضمام إليه هذا الموسم، بعد إحراز تسعة أهداف وصناعة أربعة، في 15 مباراة لعبها بقميص ليفربول حتى الآن.

لمشاهدة الفيديو.. اضغط هنا