صرح نيبوشا المدير الفني للزمالك بأنه فوجئ عندما علم بأن الزمالك يمتلك 35 لاعبا، كما أوضح أنه قد يحتاج لدعم الهجوم في الفترة المقبلة، بسبب إهدار الفرص في المباريات التي لعبها الفريق في الدوري.

تجاوز الزمالك محنة الخسارة أمام سموحة في الجولة الماضية، بتحقيق الفوز 3-0 على حساب وادي دجلة في الجولة السابعة من الدوري الممتاز.

وقال لمدير الفني في المؤتمر الصحفي عقب المباراة أن الحديث بعد الفوز بثلاثة أهداف أمر سهل، وأكد أنه كان على ثقة من أن الفريق سيتجاوز أزمة الخسارة من سموحة، موضحا أنه حاول استغلال الإيجابيات والسلبيات بعد الخسارة السابقة لتحقيق الفوز في مباراة وادي دجلة.

ويرة نيبوشا أن الفوز سيعطي اللاعبين القوة والدفعة لتحقيق الفوز في المباريات المقبلة،  ووجه الشكر للجماهير والجهاز الفني بعد مساندتهم له بعد المباراة الماضية.

وتابع: "الفوز سيكون دفعة قوية لتحقيق المزيد من الانتصارات في الفترة المقبلة، بدون فقدان أي نقاط، وأكد أن خطته تهدف لتسجيل أكبر عدد أهداف وعدم استقبال أهداف، وأشار نيبوشا إلى أن هناك لاعبين لم يشاركون في المباريات، سيحصلون على فرصتهم في الفترة المقبلة."

وكشف المدرب المونتنجري عن أنه فوجئ بوجود 35 لاعبا في الفريق: "هو عدد كبير، وهذه مشكلة لأنني ومن الصعب أن أركز مع حالات فردية من اللاعبين في التدريب، لكن الجميع سيحصل على فرصة، إذا ظهر بصورة جيدة وحافظ على مستواه."

وتحدث عن كابوريا وعدم مشاركته حتى الآن: "ليس اللاعب الوحيد الذي لم يشارك في المباريات الأخيرة ولكن هناك أحمد رفعت، مضيفا أن الجهاز الفني له حسابات وكل مباراة لها متطلباتها."

وأوضح رأيه بشأن حاجة الزمالك لتدعيم خط الهجوم في الفترة المقبلة، مشددا على أن كرة القدم أكثر من مجرد مباراة، وأن المهاجمين يهدرون العديد من الفرص، ولكنه لديه مجموعة متميزة من اللاعبين.

واستطرد: "الفريق خلق فرص عديدة في لقاء دجلة، لم يترجمها لأهداف، وفي يناير قد نحتاج لتدعيم هجومه وسيخطط للأمر، فالزمالك فريق كبير وهدفه هو الفوز باستمرار، ولكن قد يكون العامل نفسي لدى المهاجمين سبب إهدار الفرص."