أعرب المخرج محمد نصر، عن اسفه الشديد، بسبب زواية الاخراجية الرئيسية خلال ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا أمام الأهلي والوداد المغربي على ملعب برج العرب، لكنه في نفس الوقت اعتبرها عالمية على حد وصفه.

وسقط الأهلي في فخ التعادل، مساء السبت الماضي، أمام الوداد المغربي بهدف لكل فريق، خلال مباراة صاحبها موجة من الانتقادات لمخرج اللقاء، بسبب الزاوية الرئيسية التي قام بتصوير الملعب بشكل رأسي من أعلى نقطة في ملعب برج العرب.

وقال نصر في تصريحات خاصة ليلا كورة، إنه قدم صورة رائعة طوال المباراة على مستوى التصوير والإخراج والإعادة من جميع الزوايا، وبعض النظر عن الانتقادات التي وجهت له بسبب الزاوية الرئيسية.

وأضاف:" الزاوية التي اعترض عليها غالبية الجمهور من وجهة نظري هي عالمية، وتستخدم في أوروبا بشكل طبيعي، لكن مع وجود بعض التعديلات عليها".

وتابع:" التصوير من أعلى نقطة في الاستاد ربما يراه البعض غير مألوف ومجهد للعين، لكنه على الجانب الآخر مفيد لكل عين ترغب في التحليل والتعرف على طرق لعب الفرق وتحركات اللاعبين بشكل أدق".

وأوضح أن الزاوية التي هاجمها البعض بسببها استخدمت قبل ذلك خلال مواجهة الأهلي والفيصلي الأردني بالبطولة العربية على يد مخرج برتغالي، ولم يحدث كل هذا الهجوم، مشيرا إلى أنه استخدها ايضا قبل ذلك في مواجهة الأهلي والمصري ولم يتحدث أحد بسبب ان اللقاء أقيم بدون جمهور.

واشار إلى أنه تلقى العديد من الاتصالات الهاتفية طوال المباراة، وطالبه البعض بتغير الزاوية لكنه تمسك برأيه مع اجراء بعض التعديلات، مؤكدًا أن وجود الجماهير بأعداد كبيرة جعل مهمة نقل الكاميرا وتغيريها بين شوطي المباراة مستحيل.