وجه محمد سهيل المدير الرياضي والمشرف على فريق الوداد البيضاوي المغربي الشكر للنادي الاهلي ولكل المصريين على حفاوة الاستقبال أثناء تواجد البعثه بمصر مشدداً أن فريقه تحمل ضغوطاً مارستها جماهير الأهلي التى زحفت إلى استاد برج العرب .

وحقق الوداد تعادلاً ثميناً 1-1 فى ذهاب مباراة نهائى دوري أبطال افريقيا التى اقيمت السبت الماضى.

وقال سهيل فى ليلاكورة " قاومنا  المد الجماهيري الاهلاوي بالاسكندرية  وسنرى ان كان بامكان لاعبي الأهلي فعل نفس الشيء هنا بكازابلانكا".

وواصل " بطبيعة الحال الوداد يبدو الاقرب ما دمنا سوف نلعب على الارض ويساندنا جمهورنا، المشهور بالابداع الذي يقدمه فى مدرجات ملعب محمد الخامس بكازابلانكا والذى فرض نفسه عالمياً ، ويمكن ان نسال كل لاعبي الاندية التي واجهت الوداد على ارضه عن جماهيره المحفزة المرعبة  ".

وحول نتيجة التعادل في مباراة  الذهاب علق سهيل " النتيجة سمحت للوداد بعد تسجيله لهدف خارج الأرض بامتلاك فرصتين للظفر بالبطولة ،الفوز او التعادل السلبي بدون اهداف".

وتابع "نعرف ونعي جيدا ان تاريخ الاهلي مرصع بانجازات كبرى، وأنه قادراً على قلب الطاولة فى معاقل منافسه فى المباريات النهائية ، إنهم لا يستسلمون بسهولة ونحن نضع فى الإعتبار هذا المعطي وجاهزرون للتعامل معه".

ورد سهيل على تأثير غياب محمد أوناجم عن مباراة الإياب بسبب الإصابة " اوناجم  لاعب مميز حصل على افضل لاعب بالدوري المغربي خلال  الموسم الماضى وامكانياته كبيرة على مستوى المراوغة والاختراق وقلق دائم لكل الخصوم ومن المؤكد أن غيابه مؤثراً على فريقي".

وأنهي  " بغض النظر عن نتيجة النهائى وبطل الكاس، ستظل اخوتنا دائمة مع الاهلي وحبنا لبعضنا لن تؤثر فيه مباراة، عاش الاهلي وعاش الوداد".