أبرزت الصحف الإسبانية الصادرة اليوم الأربعاء أن أتلتيكو مدريد بات يحتاج لأكثر من معجزة لكي يتأهل إلى دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد تعادله أمام كاراباخ الآذري 1-1 في رابع جولات دور المجموعات، فيما ترى أن البرسا اقترب من ضمان التأهل رغم تعادله أمس سلبيا أمام أوليمبياكوس.

واختارت ماركا من "هناك حاجة لأكثر من معجزة" كعنوان لغلافها مشيرة إلى أن تعادل أتلتيكو كان كارثيا لغياب اللعب والتهديف عنه، مبينة أن بقائه في التشامبيونز ليج لم يعد يعتمد على نتائجه بل على نتائج باقي فرق المجموعة أيضا.

كما أشارت الصحيفة أعلى غلافها إلى أن ريال مدريد عليه نسيان الخسارة أمام جيرونا في الليجا وتحقيق الفوز اليوم على توتنهام لكي يتصدر مجموعته.

أما (أس) فكان عنوانها كالتالي "ويمبلي ينتظر ريال مدريد بشكل مغاير"، مشيرة إلى أن ناتشو سيكون بديلا لفاران بينما عاد المهاجم الإنجليزي هاري كين لتوتنهام في الوقت الصحيح.

وسلطت الصحيفة الضوء على تصريح مدرب الملكي، زين الدين زيدان، عنما قال "استمتع عندما تصبح الأمور صعبة".

وتطرقت (أس) لتعادل الروخيبلانكوس أمس، حيث ترى أن الفريق على وشك الإقصاء من دوري الأبطال ليلعب في الدوري الأوروبي، بينما قالت إن البرسا "تحطم أمام جدار" أوليمبياكوس الدفاعي وغاب عنه التهديف ليسقط في فخ التعادل السلبي.

فيما أبرزت (سبورت) أن برشلونة اقترب من التأهل إلى دور الـ16 بالتشامبيونز ليج رغم التعادل المحبط، نظرا لأنه يتصدر مجموعته بعشر نقاط بفارق ثلاث عن يوفنتوس الوصيف وست عن سبورتنج لشبونة الثالث وذلك بعد تعادلهما بهدف لمثله.

وأضافت أن البرسا تعادل أمام أوليمبياكوس في لقاء خلى من الأفكار الهجومية كما أن فرص التهديف كانت قليلة للغاية.

وركزت (موندو ديبورتيفو) على الجانب الإيجابي وهو تصدر برشلونة لمجموعته رغم تعادله الثلاثاء.

وأكدت الصحيفة أن مباراة الريال أمام توتنهام اليوم تمثل "اختبارا ناريا لمصداقية الملكي".