يتمنى وائل رياض، لاعب الأهلي الأسبق تتويج فريقه بدوري أبطال أفريقيا على حساب الوداد المغربي.

ويحل الأهلي ضيفاً على نظيره الوداد المغربي في العاشرة من مساء اليوم السبت في إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وقال رياض ـ عبر مقطع فيديو تفاعلي بثه مع متابعيه على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك عصر اليوم ـ :"بإذن الله نتوّج بالبطولة التاسعة فسيُهاجم الأهلي الوداد بكل شراسة وسيكون موجوداً منذ بداية اللقاء فيما يشعر الوداد بالارتياحية لنتيجة مباراة الذهاب التي انتهت بالتعادل بهدف لكل منهما وسيلعب للتأمين وهو فعل ذلك في برج العرب".

وأبدى لاعب الأهلي الأسبق أمنيته في تكرار سيناريو مباراتهم أمام الصفاقسي في موسم 2006، وبسؤال متابعينه له عمن يحقق هذا السيناريو أمام الوداد، رد:" عبد الله السعيد إن شاء الله يحقق طموحات الأهلي وجماهيره اليوم".

يُذكر أن الأهلي قد توّج ببطولة أفريقيا موسم 2006 على حساب نظيره الصفاقسي التونسي، بعد تعادلهما إيجابياً في مباراة الذهاب ثم فوزه في الدقائق الأخيرة بمباراة الإياب بهدف نظيف.

وتابع: "أتمنى أن يكون هناك دوراً كبيراً لأحمد فتحي في نتيجة المباراة لأنه من أهم اللاعبين الذين جاءوا في تاريخ مصر وأتمنى تتويجه بجائزة الأفضل في أفريقيا لإن ماينقصه التتويج فقد حقق كل شيء".

واستنكر رياض من يرى في شريف إكرامي، حارس مرمى الفريق نقطة ضعف قائلاً:"هو حارس كبير أدى موسماً استثنائياً بالموسم الماضي.. نعم له أخطائه ولكن بإذن الله يكون موفقاً".

وأتم حديثه بالإشارة إلى أن تجمع بعض جماهير الوداد أمام فندق لاعبي الأهلي لإشاعة القلق أمراً متوقعاً ومن يريد أن ينام ويريح نفسه قبل المباراة من الاعبين سيفعل ذلك.