حقق محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي ونجم المنتخب المصري، أفضل انطلاقه له خلال مسيرته الاحترافية والتي بدأت في موسم (2012-2013).

صلاح استطاع أن يحقق بداية متميزة بقمص ليفربول في موسمه الأول بعد انتقاله من روما الصيف الماضي بـ43 مليون يورو في صفقة قياسية للنادي الإنجليزي. 

ونجح الفرعون المصري في تسجيل هدفه السابع هذا الموسم أمام وستهام بعد مرور 11 جولة من البريميرليج ليكسر الرقم الذي حققه مع روما موسمي (2015-2016)،(2016-2017). 

ويرصد "يلا كورة" في التقرير التالي، بدايات صلاح بعد 11 جولة في مختلف الدوريات الأوروبية التي لعب لها سواء السويسري أو الإنجليزي أو الإيطالي: 

- بازل 

بدأ صلاح مسيرته الاحترافية في الملاعب الأوروبية عندما انتقل من المقاولون العرب إلى بازل السويسري ليسجل مع الأخير بعد مرور 11 جولة هدفين فقط. 

وفي الموسم التالي، وبعد مرور 11 جولة أحرز صلاح أيضًا هدفين لينتقل بعدها إلى تشيلسي الإنجليزي في موسم فترة الانتقالات الشتوية. 

- تشيلسي 

الجميع توقع أن تكون تجربة صلاح مع البلوز ستكون رائعة إلا أنه لم يسجل سوى هدفين بقميص تشيلسي كانت أمام آرسنال وستوك سيتي. 

وفي موسم 2014 -2015 لم ينجح صلاح في فرض سيطرته مع تشيلسي إذ لم يشارك سوى في مباراتين كبديل خلال أول 11 مباراة أمام كريستال بالاس وسوانزي. 

فيورنتينا 

بدأ صلاح استعادة بريقه من جديد بعد انتقاله إلى فيورنتينا الإيطالي على سبيل الإعارة خلال فترة الانتقالات الشتوية من موسم (2014-2015). 

صلاح في أول 11 مباراة بقميص الفيولا نجح في تسجيل أربعة أهداف. 

روما 

بعد تجربة "مومو" مع الفيولا انتقل إلى تحدي آخر من خلال الانتقال إلى صفوف روما الإيطالي موسم (2015-2016) لينجح في إثبات نفسه بتسجيله خمسة أهداف في أول 11 مباراة. 

وفي الموسم الماضي كرر صلاح نفس بدايته مع فريق العاصمة ليسجل خمسة أهداف في أول 11 جولة أيضًا. 

يذكر أن صلاح أحرز خمسة أهداف بدوري أبطال أوروبا بواقع هدف في الدوري التمهيدي أمام هوفنهايم الألماني وأربعة أهداف بدور المجموعات.