ناقض التونسي هشام الخلصي مقدم الاستوديو التحليلي لقنوات "بي ان سبورتس" نفسه عندما رفض تعليق وائل جمعة مدافع الأهلي السابق بعد مباراة الأهلي والوداد المغربي في إياب نهائي دوري الأبطال.

وكان وائل جمعة اثناء تحليله للمباراة بعد نهايتها قد انتقد أداء الحكم بكاري جاساما، وأكد من وجهة نظره على أنه يٌعد أحد أسباب خسارة الأهلي للقب دوري أبطال إفريقيا.

وخسر الأهلي لقب دوري الأبطال لصالح الوداد المغربي بعدما هُزم بهدف نظيف في إياب نهائي البطولة بملعب محمد الخامس، وكان قد تعادل بنتيجة 1-1 بمباراة الذهاب في برج العرب.

وانتقد الخلصي فكرة حديث جمعة عن التحكيم وتأثيره في خسارة الأهلي، وأشار الى أن هناك محللا تحكيميا في القناة هذا هو دوره، أما الاستوديو التحليلي يشير فقط لبعض الأمور التحكيمية.



وبالعودة لعام 2015، نجد أن هشام الخلصي قام بتسخير الأستوديو التحليلي وهو مقدما له للهجوم على الكاف ورئيسه ومسؤوليه وحكامه لصالح منتخب بلاده.

تونس كانت قد خسرت في أمم إفريقيا 2015 دور ربع النهائي من غينيا الاستوائية منظم البطولة بنتيجة 2-1، في مباراة شهدا جدلا تحكيميا واسعا في ذلك الوقت.

وفتح هشام الخلصي النار على الاتحاد الإفريقي بسبب قرارات الحكم وتحذيره بأن هناك من سيسعى لأن تتأهل غينيا على حساب تونس نظرا لأنها البلد المستضيف للبطولة.