صب الفرنسي أرسين فينجر المدير الفني لنادي أرسنال جام غضبه على حكم مباراة فريقه أمام مانشستر سيتي، مشيرا إلى أنه تسبب في خسارة الفريق اللندني.

ويرى فينجر أن الحكم اخطأ بعدما احتسب ركلة جزاء غير صحيحة لسيتي، جاء منها الهدف الثاني لأصحاب الأرض، بالإضافة لاحتسابه الهدف الثالث للفريق السماوي، الذي جاء من تسلل واضح، على حد وصفه.

وصرح فينجر، الذي أكد أن رحيم ستيرلينج مهاجم سيتي تعمد السقوط داخل المنطقة بغية الحصول على ركلة جزاء "أريد أن أقول أن حكم المباراة قام بصنع الفارق اليوم، بعدما احتسب ركلة جزاء غير صحيحة وهدفا من تسلل واضح".

أوضح فينجر "اعتدنا على ذلك حينما نأتي إلى هنا. في الموسم الماضي، منيت شباكنا بهدفين من تسلل واضح أمام سيتي، واليوم تهتز شباكنا بهدف جاء بنفس الطريقة".

وتابع "الحكام لا يعملون بكفاءة ، المستوى ينخفض في كل موسم، القرارات كانت خاطئة. بصفة عامة، لا يمكن قبول ما يحدث".

وكانت الإعادة التليفزيونية كشفت عن سقوط ديفيد سيلفا لاعب سيتي في مصيدة التسلل، قبل أن يرسل كرة عرضية لزميله البرازيلي جابرييل جيسوس الذي أحرز منها الهدف الثالث لسيتي.

وارتفع رصيد مانشستر سيتي، الذي حقق فوزه العاشر في البطولة هذا الموسم والتاسع على التوالي، إلى 31 نقطة في الصدارة، في حين تجمد رصيد أرسنال عند 19 نقطة في المركز السادس.