قال شيرين شمس، المدير التنفيذي للنادي الأهلي، إنه خاطب اللجنة الأولمبية المصرية، من أجل سرعة الرد على خطاب النادي الذي يستفسر فيه عن موقف أعضاء الشيخ زايد من القيد بجدول أسماء الجمعية العمومية.

وأضاف شمس فى تصريحات للموقع الرسمي لنادي " نريد التعرف على الموقف النهائى لأعضاء الشيخ زايد من التصويت في الانتخابات التي تقام يوم 30 نوفمبر الجاري.

وكانت اللجنة الأولمبية أكدت عدم أحقية أعضاء فرع النادي بالشيخ زايد في القيد بكشوف الجمعية العمومية للنادي؛ وفقا للائحة الاسترشادية التي نصت على ذلك رداً على خطاب من الأهلي.

وجددت اللجنة الأولمبية رفضها لإدراج اسماء اعضاء زايد رداً على خطاب ثان أرسله الأهلي موضحاً  خلاله حصول الأعضاء على حكم قضائي يمنحهم الحق بإدراجهم ضمن الكشوف الخاصة بالعمومية.

وفسر شمس إرسال الخطاب الثالث " طلبت حلا نهائيا للموضوع حتى لا يدخل الأهلي في أي مشكلات مقبلة".

ويخشي الأهلي إبطال الإنتخابات القادمة فى حالة عدم إدراج اسماء أعضاء الشيخ زايد فى الكشوف الإنتخابية على اعتبار تجاهله لحكم قضائى .

وتتمسك اللجنة الأولمبية بالعمل بقانون الرياضة الجديد بعدم إدراج أعضاء الشيخ زايد فى الكشوف الإنتخابية.

وكان خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة قد ألمح الاسبوع الماضى إلى صحة موقف الأولمبية بعد حكم محكمة القضاء الإدارى بعدم الإختصاص فى دعاوى تخص لائحة النظام الأساسى لكل من أندية الأهلى والزمالك والإسماعيلى .