قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "اليويفا"، إيقاف باتريس إيفرا لاعب مارسيليا الفرنسي، سبعة أشهر بعد تعديه على أحد مشجعي النادي قبل مباراة فريقه أمام فيتوريا جيماريش البرتغالي في بطولة الدوري الأوروبي. 

وبحسب شبكة "بي بي سي" فإن الاتحاد الأوروبي قرر إيقاف إيفرا (36 عامًا) لسوء سلوكه رغم تعرضه لهتافات معادية من مشجعين النادي الفرنسي. 

وكان نادي مارسيليا أعلن عبر موقعه الرسمي فسخ تعاقده مع إيفرا بالتراضي، قبل أن يقرر الاتحاد الأوروبي إيقاف اللاعب سبعة أشهر مما يعني انتهاء موسم اللاعب والذي لن يتمكن من المشاركة في أي مباراة أوروبية حتى 30 يونيو 2018. 

وتعرض إيفرا للطرد قبل مباراة فريقه أمام فيتوريا جيماريش بعد تصرفه ليصبح أول لاعب في البطولة يتعرض للطرد قبل بداية المباراة. 

جدير بالذكر أن إيفرا انتقل إلى مارسيليا في يناير الماضي في صفقة انتقال حر بعد نهاية عقده مع يوفنتوس الإيطالي.