أكد رئيس نادي أتلتيكو مدريد، إنريكي سيريزو، أنه لا يمكن المساس بمدرب الفريق، الأرجنتيني دييجو سيميوني، فيما أعرب عن ثقته في أن المهاجم الفرنسي أنطوان جريزمان الذي يعاني حاليا من جفاف تهديفي سيعود لسابق عهده في ديربي العاصمة الإسبانية أمام ريال مدريد في 18 من الشهر الجاري بالليجا.

وقال سيريزو في مقابلة مع صحيفة (ماركا) الإسبانية نشرت اليوم "أريد أن أقول هذا بصوت عال..في أتلتيكو مدريد سيميوني لا يمكن المساس به بالنسبة للاعبين والإدارة والمشجعين. لا يسمح هنا بالتشكيك في سيميوني".

وعن صيام جريزمان التهديفي قال: "لم يحالفه الحظ في بداية الموسم. أنهى الموسم الماضي بشكل رائع ومازال يعد حاليا أحد افضل ثلاثة لاعبين في العالم".

وأضاف "قد يكون لا يمر حاليا بأفضل لحظاته ولكنني واثق من أنه سيعود لسابق عهده قريبا. لا يجب التشكيك فيه لانه لم يلعب خمس مباريات بشكل جيد. أمام ريال مدريد سيعود جريزمان الذي نعرفه والذي يخشاه جميع المدافعين ويحبه كل مشجعي أتلتيكو".

وحول ما إذا كان رئيس أتلتيكو يشعر بالغضب بسبب ما يقال عن أن هذا الموسم هو الأخير لجريزمان قال "لقد قمنا بجهد كبير للإبقاء عليه هو وكل اللاعبين. المشكلة ان الأنباء التي تتداول دائما حول رغبة أهم أندية أوروبا في ضمه لا تفيده. جريزمان لاعب أتلتيكو وسيظل لاعبه. هو لاعب مهم وفي فريق مهم ويرغب في الفوز مع أتلتيكو".

وعن تصريحات جريزمان في الصيف بشأن رغبته في الرحيل والتي تراجع عنها، قال سيريزو "ومن من اللاعبين لا يقوم بهذا؟ جميعهم. حدث هذا الأمر مع كثيرين. هو واحد من أهم اللاعبين في العالم ولهذا حدث ما حدث".

وحول ما إذا كانت مرحلة جديدة من الليجا ستبدأ عقب ديربي العاصمة المقرر السبت المقبل في إطار الجولة الـ12 ، أكد سيريزو أن "جميع مباريات الديربي مهمة ولكن هذه أهم لأن الفريقين يمتلكان نفس رصيد النقاط ويرغبون في اللعب بدوري الأبطال والتتويج بالليجا. سنحاول الفوز كالعادة".

وفيما يخص رأيه في وضع ريال مدريد حاليا وما إذا كان يمر بأزمة، أجاب رئيس الأتلتي "نعم أرى بطل أوروبا في أزمة بالنظر أيضا لما يحظى به من تاريخ".

وبخصوص علاقة النادي بريال مدريد، قال إن "كرة القدم تغيرت كثيرا ولم تعد هناك المواجهات المعتادة في الماضي. نشهد الآن لحظات مثالية، نتواجه للعب مباراة وليس لقتل بعضنا البعض".

وبشأن وضع أتلتيكو في دوري أبطال أوروبا الذي قد يودعه بنهاية دور المجموعات، أوضح رئيس النادي "نحن نلعب وأحيانا تربح وأخرى تخسر.

كان يمكننا تسجيل أربعة اهداف في مرمى روما وسنحت أمامنا 14 ألف فرصة في مواجهة كاراباخ. مشكلة افتقار الدقة في التهديف لا يواجهها أتلتيكو فقط وإنما الكثير من الأندية الكبيرة. مازلت أقول إننا نمتلك فريقا رائعا ومدربا مذهلا وجمهورا مدهشا".

وعما إذا كان النادي يسعى لإبرام صفقات جديدة بعد انتهاء عقوبة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) التي تحرمه من تسجيل لاعبين جدد قبل يناير/كانون ثان المقبل، وبعد ضم دييجو كوستا وفيتولو اللذين سيبدآن اللعب عقب انتهاء العقوبة، قال سيريزو "أعتقد انه في وجود اللاعبين الذين أبقينا عليهم والصفقتين الجديدتين فريقنا أصبح مليئا بالنجوم".

وأشار سيريزو إلى أن هناك لاعبين سيرحلون عن النادي، موضحا أن "هذا من اجل مصلحتهم لأنهم لن يلعبوا هنا"، مبرزا أن هذا سيفتح الباب أمام مشاركة أكبر للاعبين أخرين يتم الاعتماد عليهم بالفعل منذ بداية الموسم.