قال الارجنتيني ليونيل ميسي إن مدرب المنتخب خورخي سامباولي هو من سيحدد من سيلعب كرأس حربة في المنتخب بالمونديال: سواء سرخيو أجويرو أو ماورو إيكاردي أو جونزالو هيجواين.

وقال ميسي في تصريحات صحفية بعد الفوز على روسيا وديا بهدف "أجويرو وإيجواين وماورو مهاجمون مختلفون في الخصائص. المدرب هو من سيختار".

وأشار إلى أن الفريق استعاد الهدوء بعد التأهل للمونديال.

وقال "لعبنا في الشوط الاول أهدأ بكثير من المباريات السابقة. لا نهاجم بسرعة، كما حدث في مواجهات سابقة أمام فنزويلا وبيرو. كان لدينا صبر في خلق الفرص".

وأشاد باداء لاعب بوكا جونيورز الشاب كريستيان بافون الذي قال عنه إنه "لاعب مهم للمنتخب بالنظر إلى المميزات التي لديه، ليس سريع فقط، ولكنه يتخذ قرارات مهمة".

وأضاف "لقد اثبت ذلك في هدف أجويرو" في إشارة إلى صناعة هدف الفوز لمهاجم مانشستر سيتي.

وأبدى سعادته بالملعب الذي سيستضيف افتتاح ونهائي المونديال والذي جرى افتتاحه اليوم بمواجهة روسيا والارجنتين.

وأعلن سامباولي أن ميسي لن يلعب مباراة الثلاثاء المقبلة أمام نيجيريا وسمح لها بالعودة لناديه برشلونة.