قرر كارلو تافيكيو، رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، منح نفسه مهلة 48 ساعة للتفكير في مستقبله بعد إخفاق منتخب البلاد الأول في التأهل إلى بطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وكشفت وسائل الإعلام الإيطالية أن تافيكيو لم يصدر أي تصريحات عقب فشل إيطاليا في التأهل للمونديال إثر تعادلها أمس الاثنين في مباراة الإياب للملحق الفاصل أمام السويد بدون أهداف لتفرط في الفرصة الأخيرة لها للحاق بنهائيات كأس العالم، التي ستغيب عنها للمرة الأولى منذ 60 عاما.

ومن جانبه، اعتذر المدير الفني للمنتخب الإيطالي، جيان بيرو فينتورا، لجماهير بلاده ، ولكنه في الوقت نفسه لم يشر إلى إمكانية رحيله عن منصبه.

وقال المدرب الإيطالي في تصريحات لصحيفة "لا جازيتا ديلو سبورت" الإيطالية: "ماذا عن المستقبل؟، سأتحدث مع تافيكيو وسنصل إلى اتفاق".

ورغم ذلك، تكهنت مختلف الصحف الإيطالية أن المدرب سيتقدم باستقالته بعد إخفاق "الأزوري " في التأهل لكأس العالم.