أسدل منتخب السنغال الستار على مشواره بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم بالمجموعة الرابعة بتحقيق فوز قاتل على حساب جنوب أفريقيا بهدفين لواحد خلال اللقاء الذي جمعهما مساء الثلاثاء، في الوقت الذي حققت بوركينا فاسو فوزا شرفيا برباعية نظيفة على الرأس الأخضر.

وعلى ملعب "ليبود سيدار سانجور" افتتح أوبا نجيت باب التسجيل لـ"أسود التيرانجا" في الدقيقة 56 ولكن لم يتأخر رد الفريق الضيف بعدما أدرك التعادل عبر بيرسي تاو بعدما بتسع دقائق.

إلا أن كارا مبودجي رفض التعادل وسجل هدفا قاتلا في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء.

وكان منتخب السنغال قد ضمن تأهله للمونديال، للمرة الثانية في تاريخه والأولى منذ 16 عاما، منذ أيام بعدما فاز على جنوب أفريقيا بثنائية نظيفة في اللقاء المعاد بينهما بقرار الاتحاد الدولي بعد التأكد من قبول الحكم الغاني جوزيف لامبتي الذي أدار مباراة الذهاب بينهما في جنوب أفريقيا في نوفمبر 2016 لرشوة وساهم بقراراته في فوز أصحاب الأرض.

وارتفع رصيد السنغال لـ14 نقطة في الصدارة، بينما ظل رصيد جنوب أفريقيا عند 4 نقاط في قاع الترتيب.

وفي مباراة أخرى بذات المجموعة، حقق منتخب بوركينا فاسو فوزا شرفيا عريضا على حساب الرأس الأخضر برباعية نظيفة على ملعب "4 أغسطس" بالعاصمة واجادوجو.

تدين "الخيول" البوركينية بالفضل في هذا الانتصار للمهاجم المخضرم بريجوسي ناكولما صاحب الثلاثية "هاتريك" في الدقائق 45 و58 و63 ، ومهاجم سموحة المصري، بانو دياوارا مسجل الهدف الرابع في الدقيقة 90.

وارتفع رصيد بوركينا لـ9 نقاط في المركز الثاني، بينما تجمد رصيد الرأس الأخضر عند 6 نقاط في المركز الثالث.