قال خورخي سامباولي، المدير الفني للأرجنتين، عقب الخسارة بنتيجة مفاجئة (2-4) أمام نيجيريا في مباراة ودية استعدادا لكأس العالم 2018 بروسيا، إن "قلقه الأكبر عندما يكون الفريق متأخرا في النتيجة".

وصرح سامباولي خلال المؤتمر الصحفي عقب اللقاء "الفريق لديه القدرة والإمكانات الفردية التي تمنحك الثقة في أنك ستعود في النتيجة في أي وقت إذا ما حدثت مثل هذه المواقف. ما يقلقني هو ما حدث اليوم، ولكن حسنا، نعرف أن هذه هي النقاط التي علينا تحسينها".

وأضاف "الحقيقة أن الفريق حاول العودة في النتيجة ولكن لم تكن لديه نفس قدرة الشوط الأول، حيث كانت الفوارق كبيرة، وأعتقد أنه استحق نتيجة أفضل".

وكان الـ(ألبيسيليستي) متقدما بهدفين نظيفين، ثم ذللت نيجيريا الفارق في الشوط الأول، قبل أن تنقلب الأمور تماما لمنتخب القارة السمراء في الشوط الثاني ويسجل ثلاثة أهداف.

وأوضح "لعبنا بمستوى مرتفع للغاية في الشوط الأول، وكنا نستحق التقدم بفارق أربعة أهداف. سنجري تقييما مستمرا قبل المونديال. هذه المباريات تمنحنا إمكانية تقييم الأمور والخروج بنتائج".

إلا أن سامباولي أبدى تفاؤله في الوقت ذاته وأكد أن الأرجنتين "يمكنها التغلب على أي منافس عندما تكون في مستواها الطبيعي".