أعرب الأرجنتيني باولو ديبالا، نجم يوفنتوس الإيطالي، عن أسفه لفشل إيطاليا في الوصول إلى بطولة كأس العالم 2018 بروسيا، مؤكدا في الوقت نفسه أن هذا الإخفاق قد يكون مفيدا للمنتخب الإيطالي لتغيير طريقة لعبه.

وقال ديبالا في تصريحات لشبكة "إي إس بي إن" التليفزيونية خلال تواجده في مدينة كراسنودار الروسية: "إنه أمر مؤلم لأن لدي هناك العديد من الزملاء المفعمين بالشغف مثلنا ومن المؤسف أنهم خرجوا".

وتواجد ديبالا خلال الفترة الماضية في روسيا مع المنتخب الأرجنتيني من أجل خوض مباريات ودية استعدادا للمونديال، وكان أخرها مباراته أمس أمام نيجيريا والتي خسرها بنتيجة 2 / 4.

وأشار أجويرو، نجم يوفنتوس، إلى أن خروج إيطاليا خاوية الوفاض من تصفيات المونديال قد يكون له أثره الإيجابي على المدى الطويل.

وأضاف: "نظرا لما يمثله المنتخب الإيطالي فإن غيابه عن المونديال يعد أمرا مستغربا، ولكن أعتقد أنه قد يفيد إيطاليا أيضا ويدفعها لتغيير طريقة لعبها قليلا، حيث أنها لا تؤدي بالشكل الأفضل منذ فترة طويل".

وأوضح ديبالا أنه لم يتحدث بعد مع زملائه في يوفنتوس، حيث قال: "لأن هذا وقت صعب وليس من المناسب التحدث معهم في هذه اللحظة".

وأخفقت إيطاليا في الوصول للمونديال للمرة الأولى منذ 60 عاما بعد أن سقطت أمام السويد في الملحق الفاصل للقارة الأوروبية.