أقر داني كارباخال، ظهير أيمن ريال مدريد، بشعوره بـ"الغضب" عقب التعادل السلبي أمام أتلتيكو مدريد في "دربي مدريد" مساء السبت ضمن الجولة الـ12 لليجا، في الوقت الذي وصف فيه فارق الـ10 نقاط مع الغريم التقليدي برشلونة، صاحب الصدارة، بـ"الكبير".

وقال كارباخال في تصريحات تليفزيونية عقب اللقاء الذي احتضنه ملعب (واندا ميتروبوليتانو) "الفارق كبير. الفريق بذل أقصى ما لديه. ولكن ببذل أقصى مجهود لدينا، لدينا القدرة على تقليص هذا الفارق".

وأقر اللاعب الدولي بأنه يشعر بـ"الغضب لأننا لم نفز ولأننا فقدنا نقطتين ثمينتين".

ولخص كارباخال اللقاء بأنه "قوي للغاية أمام منافس جيد وقوي دفاعيا. الانهاك البدني أثر على نسق اللقاء، وكنا نبحث عن الفوز. والآن علينا التفكير في المباراة المقبلة".

يذكر أن هذه هي المباراة الأولى لكارباخال بعد غياب 40 يوما عن الملاعب بسبب التهاب فيروسي في الطبقة الغشائية للقلب.

وقال في هذا الصدد "أشعر أنني بحالة جيدة وقوي على المستوي البدني".

وأتم "كانت لدي رغبة قوية في العودة مجددا. العودة بعد الإصابة دائما ما يكون أمرا يبعث على السعادة".

وصبت هذه النتيجة بشكل مباشر في صالح برشلونة الذي بات يغرد في الصدارة بفارق 10 نقاط كاملة، برصيد 34 نقطة، عن الفريقين العاصميين الريال وأتلتيكو صاحبي المركزين الثالث والرابع على الترتيب، بينما يأتي فالنسيا في المركز الثاني برصيد 27 نقطة مؤقتا قبل مباراته أمام إسبانيول على ملعب "كورنيلا إل برات".