أبدى عبد الظاهر السقا، مدير القطاع الرياضي بنادي طنطا، سعادته بتكريمه كأفضل قائد في تاريخ فريق الكرة بنادي كونيا سبور التركي.

وقال عبد الظاهر ـ في تصريحات خاصة ليلا كورة عصر اليوم الأربعاء ـ حضر التكريم لاعبون بالفريق من السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات وهكذا وسعدت جداً باختياري قائد تاريخي للفريق.

وأشار لاعب المنتخب المصري السابق:" جئت لكونيا سبور في 2005 وحينها كان يتم تجديد الفريق فاختاروني قائداً وشاركت معهم في الأمر وكذلك الصفقات الجديدة وغيرها من الأشياء فشعروا بقيمتي ولم أتركهم وأذهب إلى أنقره بعدها إلا لظروف خاصة بي".

واسترسل مدير القطاع الرياضي بنادي طنطا:" حينما تترك فريقاً منذ 10 سنوات تقريباً ويتذكرونك ويكرموك فهذا شيئاً يُسعدني جداً فبالرغم من كوني أحد من دخلوا نادي المائة ووحصلت على 3 بطولات إلا إنه لم يتم دعوتي خلال تكريم المنتخب مؤخراً فهل لابد أن أكون لاعب بالأهلي أوالزمالك حتى يتم تكريمي".

وأتم اللاعب الذي اعتزال كرة القدم عام 2012، حديثه بالإشارة إلى إنه تلقى عروضاً للعمل في المجال التدريبي بالدوري التركي ولكنه يحترم تعاقده حالياً مع نادي طنطا؛ حيث يركز على تقديم الأفضل لهم ولكنه لا يستعبد في الموسم المقبل أن يقبل أحد العروض التركية.