رفض الانجليزي فرانك لامبارد إلقاء اللوم على فريقه السابق تشيلسي بعد رحيل محمد صلاح عن الفريق، ثم عودته متألقا مع ليفربول.

رحيل صلاح عن تشيلسي بات أمرا محل جدل بعد عودته للدوري الانجليزي عبر بوابة ليفربول وتألقه بشكل ملفت ليتهم الجميع الفريق اللندني بإهدار موهبة كبيرة من بين أيديهم.

وقال لامبارد في تصريحاته التي نقلتها صحيفة "ليفربول ايكو" الانجليزية: "لا يجب أن يتم الإشارة بإصابع الاتهام إلى تشيلسي، لقد تواجدت في فترة صلاح، وهو كان صغيرا."

وتابع: "ربما كان في مرحلة مبكرة من مسيرته، ربما لم تكون خطوة مناسبة بالنسبة له، ثم رحل إلى فريق آخر."

وأضاف: "الأمر صعب للغاية، تشيلسي كان لديه عدد كبير من المواهب في هذا المركز، لذا دعونا نركز على نجاح اللاعب، علينا أن نركز على رحيل وعودته بنجاح كبير من خلال العمل الجاد."

واختتم قائلا: "لقد كان دائما يمتلك تلك القدرات، لقد كان سريعا، ويمتلك قدرة جيدة، لكن الآن مع عودته يشعر أنه لاعب كبير."

ويحتل محمد صلاح حاليا المركز الأول في جدول ترتيب هدافي الدوري الانجليزي برصيد 10 أهداف بعد مرور 13 جولة من المسابقة.