أمرت رئيس اللجنة المشرفة على انتخابات الأهلى بفتح باب ثان لدخول أعضاء الجمعية العمومية بالنادي الأحمر لمواجهة الحشد الهائل لانتخابات مجلس إدارة جديد.

وكان مسئول باللجنة المشرفة على انتخابات النادي الأهلي قد صرح لمراسل يلاكورة إن عدد الحضور فى الجمعية العمومية بانتخابات مجلس إدارة الجديد للنادي الأهلي تخطت الـ 35 ألف عضو بالوصول إلى الساعة الرابعة عصراً.

وافاد مراسل يلاكورة إن القاضي أمر بفتح باب أخر تسهيلاً على الأعضاء وقبل ثلاثة ساعات من غلق بابا التصويت بعد أن كان الدخول مقتصراً على باب واحد.

وكان الموقع الرسمي للنادي الأهلى قد أعلن فى الثانية ظهراً اكتمال النصاب القانوني للجمعية العمومية والذى يبلغ 10 ألاف عضو.

وتوافد الألاف على مقر النادي الأحمر بالجزيرة منذ الصباح للادلاء باصواتهم فى واحدة من أشرس الانتخابات فى تاريخ الأهلي.

وتبدأ عملية التسجيل والتصويت في الخيمة الانتخابية من التاسعة صباحًا وتستمر حتى السابعة مساءً.

وتكون العملية الانتخابية صحيحة بحضور 10 ألاف عضو، وحال اكتمال النصاب بعد غلق التصويت، سيبدأ الفرز مباشرة.

ويتنافس في الانتخابات 36 مرشحا على 12 مقعدا.